.
.
.
.

السماري شخصية العام الثقافية لجائزة الأمير عبدالله الفيصل

جاء اختيار فهد السماري لجهوده الأدبية والعلمية وهو الأمين العام لـ"مراكز الدراسات والوثائق في الخليج العربي" ومستشار في الديوان الملكي والمشرف العام على "المركز الوطني للوثائق والمحفوظات"

نشر في: آخر تحديث:

وافق الأمير خالد الفيصل، أمير منطقة مكة المكرمة ورئيس مجلس أمناء أكاديمية الشعر العربي، على اختيار الدكتور فهد السماري، الأمين العام لدارة الملك عبدالعزيز، "شخصية العام الثقافية لجائزة الأمير عبدالله الفيصل" في دورتها الثالثة.

وهذه الجائزة هي جائزة أدبية منشؤها سعودي وجهتها عربية عالمية، تستهدف تقدير المبدعين والمبدعات العرب المتميزين في مجال الشعر العربي الفصيح أطلقها الأمير خالد الفيصل من خلال جامعة الطائف ممثلةً في "أكاديمية الشعر العربي". ويتم سنوياً اختيار شخصية للجائزة يتم تكريمها.

لماذا اختيار "السماري"؟

جاء اختيار السماري لجهوده الأدبية والعلمية وهو الأمين العام لـ"مراكز الدراسات والوثائق في الخليج العربي"، ومستشار في الديوان الملكي، والمشرف العام على "المركز الوطني للوثائق والمحفوظات"، ونائب رئيس مجلس نظارة "مركز البحوث والدراسات بالمدينة المنورة"، ورئيس تحرير "مجلة الدارة".

ويشغل أيضاً عضوية مجلس إدارة كل من: "هيئة التراث" منذ 22 يوليو 2020، و"هيئة تطوير بوابة الدرعية"، و"نادي الإبل"، كما أنه عضو في مجلس أمناء "المتحف الوطني" منذ أبريل 2020، و"مجمع الملك عبدالعزيز للمكتبات الوقفية" ورئيس اللجنة التنفيذية للمجلس.

كما شغل منصب مدير "مركز تاريخ مكة المكرمة"، والمستشار التنفيذي لـ"كرسي الأمير سلمان بن عبدالعزيز لدراسات تاريخ الجزيرة العربية" بـ"جامعة الملك سعود"، وعضو "الهيئة الإشرافية العليا لكرسي الملك سلمان بن عبدالعزيز لدراسات تاريخ مكة المكرمة" في "جامعة أم القرى"، وعضو "الهيئة الإشرافية لكرسي الملك سلمان بن عبدالعزيز لدراسات تاريخ المدينة المنورة" في "الجامعة الإسلامية"، ورئيس الهيئة الإشرافية لـ"مركز دراسات وبحوث المدينة المنورة".

كما شغل منصب وكيل وزارة التعليم العالي للعلاقات الثقافية، وعميد البحث العلمي ومدير مركز البحوث في "جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية"، ووكيل عمادة البحث العلمي، وعضو هيئة التدريس في كلية العلوم الاجتماعية قسم التاريخ والحضارة في "جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية"، وعضو هيئة تحرير مجلة الجامعة ذاتها، ورئيس تحرير المجلة.

كما كان عضو في السابق في كل من اللجنة الاستشارية في قسم التاريخ في "جامعة الملك سعود"، ومجلس الأمناء في "المجموعة السعودية للأبحاث والتسويق والنشر"، ومجلس إدارة "الهيئة العامة للسياحة والآثار"، و"اللجنة العليا لتطوير الدرعية التاريخية"، ومجلس أمناء "مكتبة الملك فهد الوطنية" ومجلس إدارة "الجمعية السعودية للمحافظة على التراث"، ومجلس الأمناء لـ"الشركة السعودية للأبحاث والنشر"، ومجلس أمناء "مكتبة الملك فهد الوطنية".

جائزة الأمير عبدالله الفيصل العالمية للشعر العربي
جائزة الأمير عبدالله الفيصل العالمية للشعر العربي

أهم مؤلفاته وانجازاته

من أهم مؤلفات السماري "الملك عبد العزيز وألمانيا"، و"أصدقاء وذكريات"، و"رحلة إلى وسط الجزيرة العربية"، و"موسوعة تاريخ الملك عبد العزيز الدبلوماسي وآخرين"، و"مكتبة الملك عبد العزيز آل سعود الخاصة".

وحاز على وسام الملك عبدالعزيز من الدرجة الأولى في السعودية، ووسام الفارس من حكومة إيطاليا.

والسماري حاصل على دكتوراه في التاريخ الحديث والعلاقات الدولية عام 1989 من "جامعة كاليفورنيا" في الولايات المتحدة الأميركية، وماجستير في التاريخ الحديث عام 1986 من الجامعة ذاتها، وليسانس في التاريخ عام 1980 من "جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية".