.
.
.
.

شركة البحر الأحمر ترسي معياراً جديداً عبر أدواتها للرقابة الداخلية

ستكون أفضل الممارسات في مجال الحوكمة متاحة لكافة المنظمات والمؤسسات ضمن إطار المسؤولية المجتمعية لشركة البحر الأحمر للتطوير

نشر في: آخر تحديث:

أصدرت شركة البحر الأحمر للتطوير، الشركة المطورة لمشروع البحر الأحمر - أحد أكثر مشاريع السياحة المتجددة طموحاً في العالم – مجموعتها الخاصة من أدوات الرقابة الداخلية والتي تمثل أفضل الممارسات المتبعة في مجال الحوكمة لمشاركتها مع المنظمات الأخرى في السعودية للاستفادة منها وتطبيقها، وذلك من ضمن جهود المسؤولية المجتمعية لشركة البحر الأحمر للتطوير.

وتقدم هذه المجموعة إرشادات يمكن اتباعها خطوة بخطوة عبر مختلف جوانب الحوكمة القابلة للتطبيق اعتباراً من اليوم الأول لأي مشروع أو عمل تجاري، وهي متاحة للتحميل عبر صفحة أدوات الرقابة الداخلية لشركة البحر الأحمر للتطوير، ومجموعة الأدوات هذه هي ذاتها التي اعتمدتها شركة البحر الأحمر للتطوير والتي ستواصل تبنيها لتطوير وإدارة مشروعي البحر الأحمر وأمالا.

شركة البحر الأحمر
شركة البحر الأحمر

السياحة المتجددة

من جانبه، قال جون باغانو الرئيس التنفيذي لشركة البحر الأحمر للتطوير: "تمثل السياحة المتجددة جوهر كل ما نطمح للقيام به. وتدعم مبادئ الحوكمة الخاصة بشركتنا كل عمليات التطوير في مشاريعنا. ولأننا نرسي معايير جديدةً في الوقت الذي نعمل فيه على تطوير وجهات سياحية عالمية ورائدة، قُمنا بتطوير مجموعة أدوات الرقابة الداخلية هذه لتكون مرجعاً لنا خلال مرحلة التطوير حالياً والتشغيل مستقبلاً".

وأضاف باغانو: "إنني فخورٌ بأن نتشارك ما نملكه من معرفة وخبرات مع المنظمات والمؤسسات الأخرى، حرصاً منا على التشجيع على تبني معايير حوكمة عالية في شتى أنحاء المملكة العربية السعودية".

تركز شركة البحر الأحمر للتطوير في نهجها المتعلق بالحوكمة على أربعة قيم رئيسية هي الاحترام، والتعاون، والشغف، والمسؤولية. وقد تم بالفعل مشاركة هذه المجموعة من أدوات الرقابة الداخلية مع عدد من المنظمات التي رحبت بالفعل بمجموعة التوجيهات والإرشادات وقامت بتبنيها مما انعكس أثره إيجابياً على أعمالها.

الحوكمة الرشيدة

وقالت د.مريم علي فيكتشلو، رئيس الحوكمة في شركة البحر الأحمر للتطوير: "إن نهجنا في الحوكمة الرشيدة أكثر من مجرد الالتزام بمجموعة من الأنظمة والقوانين. حيث تضمن الحوكمة الرشيدة امتثال جميع الإدارات في الشركة بالمعايير الأخلاقية ذاتها، كما تعزز مبدأ الشفافية والمساءلة بحيث تتم مراقبة الأهداف الموضوعة والتأكد من تحقيقنا لها".

وأضافت: "كما نأمل من خلال إتاحة مجموعتنا من أدوات الرقابة الداخلية للمنظمات والمؤسسات الأخرى، تقديم الدعم لتلك الكيانات خلال رحلة الحوكمة الخاصة بها، مما سينعكس إيجابياً على تعزيز تبني حوكمة أشمل في المملكة العربية السعودية والمساهمة في تحقيق أحد ركائز رؤية 2030 الهامة".