.
.
.
.

"بريدة" ضمن شبكة اليونسكو للمدن المبدعة في "فن الطهي"

تعد مدينة بريدة المقر الرئيسي للإمارة في القصيم، وتتميز بتنوع طبيعتها وأنها واجهة سياحية متميزة

نشر في: آخر تحديث:

استطاعت مدينة بريدة بمنطقة القصيم، أن تحجز مقعدًا لها ضمن شبكة اليونسكو للمدن المبدعة، في مجال فن الطهي، حيث أعلن وزير الثقافة السعودي الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان آل سعود، عبر حسابه الرسمي على "تويتر"، عن إدراج منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "يونسكو" مدينة بريدة ضمن المدن المبدعة، فقال: "مبروك.. إدراج مدينة بريدة ضمن شبكة اليونسكو للمدن المبدعة في مجال فن الطهي".

يُذكر أنه تم الإعلان عن بيان المنظمة أمس بمناسبة اليوم العالمي للمدن، حيث نجحت الغرفة التجارية الصناعية بمنطقة القصيم بالاتفاق مع هيئة فنون الطهي، في تجهيز ملف إدراج مدينة بريدة في شبكة اليونسكو للمدن المبدعة، وتم هذا الأمر تحت إشراف إمارة منطقة القصيم بالتعاون مع هيئة التراث بالمنطقة

وتضمن ملف التشريح البيانات والإحصاءات والمعلومات اللازمة، في إطار اشتراطات المنظمة والمعايير المطلوبة للتسجيل في شبكة اليونسكو للمدن المبدعة.

حقول ثقافية إبداعية

تجدر الإشارة إلى أن شبكة اليونسكو للمدن المبدعة تضم 295 مدينة من 90 دولة، في حقول ثقافية إبداعية متنوعة مثل الحرف والفنون الشعبية، والتصميم، والأفلام، وفن الطبـخ، والأدب، وفنون الإعلام، والموسيقى، وذلك في إطار تعزيز التنمية الحضرية المستدامة.

وتعد مدينة بريدة المقر الرئيسي للإمارة في القصيم، وتتميز بتنوع طبيعتها وأنها واجهة سياحية متميزة، وتعد من أكبر المساحات الزراعية على مستوى المملكة بنسبة 20% من المساحة الزراعية الكلية للمملكة.