موقف إنساني نبيل لممرضة سعودية حاولت إنقاذ مصابي حادث مروع

الممرضة نوف عثاثي: لم أتمكن من إنقاذ سوى مريض واحد، والثلاثة الآخرين كانت حالتهم حرجة جداً وتوفوا في المستشفى

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

تمكنت ممرضة سعودية من إنقاذ حياة أشخاص تعرضوا لحـادث سيارة في أحد طرقات محافظة صبيا جنوب السعودية، في مشهد تسابق فيه الزمن لتقديم الإسعافات الأولية لحين وصول الجهات المعنية لموقع الحادث.

البطلة الممرضة "نوف عثاثي" روت لـ"العربية.نت" تفاصيل موقفها، حيث تقول: "لحظات الإنقاذ كانت حرجة وصعبة، وأنا في تسابق مع الزمن لمحاولة إنقاذ 4 مصابين في حادث مروع بالقرب من منزل أسرتي في قرية آل باحر في صبيا، حيث كنت في إجازة وأقضي يوماً عائلياً.. ولكن بعد سماع الحادثة لم أتردد في المساعدة وتقديم الإسعافات الأولية للمصابين، لإنقاذ أرواحهم، فالحادث كان عبارة عن فاجعة حرمتني النوم والراحة لهول المنظر ووجود حالات خطيرة، وكثرة الحالات التي تعاني من ضربات في الرأس".

الإسعافات الأولية
الإسعافات الأولية
مادة اعلانية

وتابعت سرد القصة: "على الفور توجهت للموقع لتقديم الإسعافات الأولية قبل وصول الهلال الأحمر السعودي، وحين وصولي رأيتُ السيارة منقلبة على الأشخاص، وكانت هناك إصابتان خارج السيارة وحالتان داخلها، وكانت هناك محاولة لإخراجهما.. ومن هول الحادث حاولت أن أفتش عن المصابين الذين بحاجة لمساعدتي، دون أن أنشغل بلحظات الألم والمشاعر، فتجاوزت مشاعري وسارعت لإنقاذ مصاب بكسر في اليد اليسار، حيث كانت متهتكة، فحاولت تقديم الإسعافات لمصابين بعمل الإنعاش القلبي الرئوي لأحد المصابين، والتنفس الاصطناعي للآخر، ولكنه فارق الحياة بعد وصوله للمستشفى بسبب توقف النبض، فلم أتمكن من إنقاذ سوى مصاب واحد، والثلاثة الآخرين كانت حالتهم حرجة جداً وتوفوا في المستشفى على الرغم من محاولاتي إنعاشهم".

الممرضة "نوف" تعمل في القطاع الطبي منذ أكثر من 9 سنوات، منها 3 سنوات في مستشفى الملك فهد قسم الباطنية نساء، و7 سنوات في قسم الطوارئ في مستشفى صبيا العام، ختمت حديثها برسالة وجهتها للشباب لتلافي السرعة التي تؤدي إلى مثل هذه الحوادث المميتة، والتي شاهدتها خلال عملها سنوات في طوارئ مستشفى صبيا العام.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.