.
.
.
.

بالصور.. هذه أشهر أنواع الحيوانات في السعودية

نشر في: آخر تحديث:

تزخر الحياة الفطرية في السعودية بفصائل نادرة من الطيور والحيوانات والحشرات، حيث يعيش أكثر من 367 نوعا مختلفا من الكائنات الحية.

فقد أكد الناطق باسم جمعية "رحمة" للرفق بالحيوان حمزة الغامدي لـ "العربية نت" أن الاتساع الجغرافي للسعودية أوجد تنوعا إحيائيا كبيرا ومتفاوتا ومتباينا بين منطقة وأخرى للحياة الفطرية.

وأوضح أن جبال السراوات الممتدة على الجانب الغربي الجنوبي تمثل موطنا للعديد من الحيوانات النادرة والمميزة، وعلى رأسها النمر العربي، والوشق، والعقعق العسيري، والكوبرا العربية، والشيهم "النيص"، والنمس.

كذلك تعد موطناً لحيوان الرتم، وغرير العسل، والثعلب، والذئب، والضبع، وقرود الرباح أو البابون، وطيور الحجل، وأبو معول، وغيرها من الحيوانات.

البيئة الصحراوية

وأضاف أن البيئة الصحراوية كان يعيش فيها الأسد العربي الذي انقرض، وكذلك الفهد الصياد العربي، ونجد الآن الاهتمام البالغ لإعادة توطين العديد من الحيوانات والطيور المهددة بالانقراض، مثل الحبارى، والنعام العربي ذو الرقبة الحمراء، والمها، والظبي، وغيرها من حيوانات وطيور تشكل زوايا في ثقافة الموروث الشعبي والتاريخي للسعودية.

تصوير - حسين الحريصي

كما، أشار إلى أنه يعيش في السهول والصحاري من الحيوانات المفترسة الذئب العربي والضبع المخطط والثعلب، وطيور البوم بأنواعها، والقط الرملي، والقط العربي، والضب، وثعبان الصل، والأرقم، والكوبرا الكاذبة، والحيايا المتنوعة المتعايشة مع البيئة الصحراوية.

وأضاف أنه على مستوى القوارض نجد الجربوع، وفئران الحقول، والأرانب البرية والوبارة العربية.

طيور مهاجرة

فيما قال إن السعودية تعتبر معبرا هاما للعديد من الطيور المهاجرة والتي تهبط في الأراضي السعودية للتزود بالغذاء أو للتكاثر أو لمجرد العبور مثل أنواع النسور والصقور، واليمام والقماري، والطيور المائية، مثل الفلامنجو والبلشون وغيرها من الطيور.

وحول جمعية رحمة للرفق بالحيوان قال الغامدي إنها انطلقت برسالتها التوعوية وبمشاركتها المجتمعية في رحلتها حيث ساهمت في نشر الوعي واستحداث القوانين وتفعيلها وإنشاء برامج وفعاليات.

تصوير - حسين الحريصي

كما شاركت في العديد من اللجان المختصة بالحياة الفطرية والحملات التوعوية والتفتيشية على أماكن بيع الحيوانات الأليفة وأسواق المواشي والمسالخ وغيرها من أنشطة ترتبط بالحيوان.

وكشف أن الجمعية قدمت أكثر من 9796 ساعة تطوعية مسجلة وأكثر من 1920 متطوع، وأنقذت 2318 حيوانا، ونفذت 52 برنامجا ومبادرة خلال عام واحد.

تصوير - حسين الحريصي

في حين وقعت مذكرات تفاهم مع وزارة البيئة والمياه والزراعة، وأقامت ملجأ لرعاية الحيوانات وعيادة بيطرية متنقلة، وأخرى ثابتة لتقديم الرعاية البيطرية للحيوانات المنقذة وخدمات التعقيم والعلاج لها ورفع الكفاءة البيطرية من خلال التدريب العملي وبرامج التبني والإيواء.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة