موسم الحج

"أخيراً وصلنا".. هذا ما قاله عدد من الحجاج في مكة المكرمة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

"أخيراً وصلنا مكة".. جملة يرددها عدد كبير من حجاج بيت الله الحرام الذين أتوا إلى مكة من أصقاع دول العالم، بعد شوق عميق للبيت العتيق، حين تجعدت ملامحهم واشتعل الشيب في محياهم، ليقوموا بتأدية الركن الخامس من الإسلام، بعد أن حالت ظروفهم تأديتها وقت الشباب.

"العربية.نت" التقت عددا من حجاج الخارج، وسط دهشتهم وسرورهم، حين تواجدهم في مكة المكرمة، فقال الحاج الهندي عبدالرشيد طالب: "لم يثنني الصيف الحار والسموم المحملة بالأتربة، ولا البرد القارس في الشتاء، من حرث حقلي الزراعي، والذي قضيت عمري فيه أجمع النقود، من أجل تلبية نداء الرحمن (وأذن في الناس بالحج يأتوك رجالاً وعلى كل ضامر يأتين من كل فج عميق).

وأضاف: فمن بين حقلي الزراعي في قريتي بالهند، حزمتُ حقائبي، وودعت عائلتي واتجهتُ إلى البلاد الطاهرة، بعد انتظار دام 55 عاماً، ظللت أحلم طيلة عمري بأداء فريضة الحج وزيارة الأماكن المقدسة.

43 عاماً من الصبر

فيما الحاج ياسر بشري من السودان يقول بعد مرور أكثر من 43 عاماً من الصبر أتيحت لي الفرصة هذا العام لأداء الركن الخامس من أركان الإسلام.

وأضاف: "رحلتي من السودان إلى مكة المكرمة مرت بجملة مواقف إنسانية، عشنا فيها أفراحاً وأمنيات، وتصدرها أمل وصبر، أحيتها وأنعشتها دعوات خالصة لله سبحانه، ومعظمها كانت بإلحاحٍ وتضرعٍ خلال السجود بأن يتحقق حلم الطواف ببيت الله العتيق والارتشاف من ماء زمزم الطاهر، وأن أشهد مناسك الحج.

تحقق الحلم

فيما قال الحاج محمد عبدالحميد من مصر: أبلغ من العمر 67 عاماً، وبعد هذا المشوار الطويل في الحياة، تحقق حلمي وأتيتُ مع قوافل الحجيج ملبياً، رافعاً أكف الضراعة لله أن يسهل لي أداء النسك.

وأضاف: خلال العشر سنوات الأخيرة كرست جهدي ووقتي في "النجارة"، المهنة التي أعمل بها من أجل أداء مناسك الحج، فمهنتي ساعدتني كثيراً في توفير احتياجات الحج ورؤية الكعبة المشرفة، وزيارة المسجد النبوي والوقوف في رحابهما الطاهر.

لم أصدق أنني في مكة

أما الحاج عبدالباقي الشريف القادم من اليمن، والذي يؤدي الحج لأول مرة، يقول: لم أصدق نفسي أنني في مكة المكرمة، وأكون بين جموع الحجيج ملبياً، لاسيما أن الظروف المالية وقفت حائلاً بيني وبين تأديتي للركن الخامس من أركان الإسلام، وعشت أكثر من 35 عاماً أنتظر اكتمال مصاريف الحج، حتى استطعت هذا العام بأداء فريضة الحج.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.