ولي العهد السعودي لرئيس الصين: شراكتنا تسهم في حفظ السلم والأمن الدوليين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أكد ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود للرئيس الصيني شي جينبينغ، أن العلاقات بين الرياض وبكين تتسم بالصداقة والثقة المتبادلة.

وقال الأمير محمد بن سلمان، الخميس، إن "اجتماعنا يجسد عمق الشراكة الاستراتيجية بين بلدينا".

مادة اعلانية

كما أضاف: "نسعى لدفع الشراكة بيننا إلى مستويات أعلى"، مردفاً: "شراكتنا تسهم في حفظ السلم والأمن الدوليين".

الشراكة الاستراتيجية الشاملة

يذكر أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، كان استقبل في وقت سابق الخميس الرئيس الصيني بقصر اليمامة في الرياض، بحضور الأمير محمد بن سلمان.

كما جرى خلال اللقاء، استعراض علاقات الصداقة التاريخية بين المملكة العربية السعودية والصين، وسبل تعزيزها بما يخدم مصالح البلدين والشعبين الصديقين في شتى المجالات.

وعقب ذلك، وقع الملك سلمان وشي جينبينغ اتفاقية الشراكة الاستراتيجية الشاملة بين المملكة والصين.

تعزيز التعاون

وكان ولي العهد السعودي قد استقبل الرئيس الصيني في الديوان الملكي بقصر اليمامة في الرياض الخميس.

كما عقد الجانبان جلسة مباحثات رسمية، جرى خلالها استعراض أوجه الشراكة بين المملكة والصين، والجهود التنسيقية المشتركة لتعزيز التعاون بين البلدين في مختلف المجالات بما يتلاءم مع رؤيتهما، وبحث فرص استثمار الموارد المتاحة في كلا البلدين بما يحقق المصالح المشتركة، إلى جانب بحث المستجدات الإقليمية والدولية والقضايا ذات الاهتمام المشترك والجهود المبذولة بشأنها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.