السعودية وإيران

الاتحاد الأوروبي: استئناف العلاقات السعودية الإيرانية قد يساهم باستقرار المنطقة

توصل البلدان لاتفاق على استئناف العلاقات الدبلوماسية وإعادة فتح سفارتيهما خلال شهرين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

رحب الاتحاد الأوروبي، اليوم السبت، باتفاق استئناف العلاقات الدبلوماسية بين السعودية وإيران، معربا عن تطلعه إلى تنفيذ الاتفاق.

وقال الاتحاد الأوروبي في بيان إنه نظرا للدور الرئيسي الذي تضطلع به السعودية وإيران بالنسبة لأمن المنطقة، فإن استئناف العلاقات بين البلدين يمكن أن يساهم في استقرار المنطقة ككل.

وأضاف البيان أن تعزيز السلام والاستقرار والحد من التوتر في الشرق الأوسط من الأولويات الرئيسية للاتحاد الأوروبي، مشيرا إلى أن الاتحاد ما زال على استعداد للانخراط مع جميع الجهات الفاعلة في المنطقة بصورة شاملة وشفافية كاملة.

وأعلنت الرياض وطهران، أمس الجمع،ة توصلهما إلى اتفاق على استئناف العلاقات الدبلوماسية وإعادة فتح سفارتيهما وممثلياتهما خلال مدة أقصاها شهران، في خطوة لاقت ترحيبا واسع النطاق من العديد من الدول والمنظمات الدولية والإقليمية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.