خطفت القلوب.. طفل يغفو بين أحضان مجندة سعودية استقبلته من السودان

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

في صورة مثّلت أسمى معاني الإنسانية والتلاحم البشري، ظهرت مجندة سعودية من منسوبات وزارة الدفاع وهي تحتضن طفلاً صغيراً قادماً على متن سفينة الإجلاء السعودية من السودان إلى جدة.

فقد انشغلت وسائل التواصل الاجتماعي بالصورة التي ظهرت فيها المجندة حاملة الصغير، أثناء ترتيب عمليات إجلاء الرعايا الواصلين من السودان على خلفية المعارك التي تدور بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع.

وبينما لم تعرف تفاصيل أكثر، إلا أن صورة المجندة غدت حديث وسائل التواصل الاجتماعي والأوساط السعودية خلال الساعات القليلة الماضية.

خطفت القلوب

وكانت وزارة الخارجية السعودية أعلنت الاثنين، أن السعودية أجلت 356 شخصاً من 26 جنسية من السودان منذ بداية عمليات الإجلاء.

كما ذكرت أنه تم إجلاء 10 من مواطنيها في السفينة السعودية التي رست بجدة.

وأكدت أنها أجلت 189 شخصا من رعايا الدول العربية والأجنبية.

إلى ذلك، وصل عدد الرعايا الذين أجلتهم السعودية من السودان خلال الأيام الماضية 356 شخصاً، بينهم 101 سعودي و255 ينتمون لـ26 جنسية أخرى.

أما الصورة، فخطفت القلوب حاصدة مئات الإعجابات والمشاركات، وسط ثناء كبير لما قامت به المجندة من عمل إنساني.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.