أكبر عملية إجلاء من السودان.. السفينة السعودية "أمانة" تصل جدة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

وصلت من ميناء بورتسودان، اليوم السبت، السفينة السعودية التجارية "أمانة" إلى قاعدة الملك فيصل البحرية بجدة وعلى متنها 1982 شخصا من مختلف الجنسيات الأجنبية.

وتعد هذه الرحلة الأكبر منذ بدء عمليات الإجلاء السعودية من السودان إلى جدة.

مادة اعلانية

من 78 جنسية

وكانت وزارة الخارجية السعودية قد أعلنت في وقت سابق، إجلاء 2796 شخصاً، منهم 119 مواطناً سعودياً، و2677 شخصاً ينتمون لـ78 جنسية، منذ بدء عمليات الإجلاء.

وأشارت إلى وصول 52 شخصاً من رعايا الدول إلى مدينة جدة صباح أمس الجمعة.

وأضافت في بيان، أن الرعايا من المملكة المتحدة، وجنوب إفريقيا، وروسيا، وغانا، ولبنان، والولايات المتحدة والنيجر، وبنغلاديش، وليبيا، وكندا، وغينيا، حيث تم نقلهم من خلال سفينة جلالة الملك "الجبيل".

إجلاء الرعايا والدبلوماسيين

ودفع الصراع في السودان بين الجيش وقوات الدعم السريع الدول إلى المسارعة بإجلاء دبلوماسييها ورعاياها.

وأجلت عدة دول رعاياها جوا بينما توجه آخرون إلى بورتسودان على البحر الأحمر على بعد 800 كيلومتر تقريبا من الخرطوم برا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.