بلينكن يشكر نظيره السعودي على دعم المملكة خلال حادث قنصلية جدة

الحادث أدى إلى مقتل حارس أمن والمسلح

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن الوزير الأميركي أنتوني بلينكن شكر نظيره السعودي فيصل بن فرحان، الجمعة، على دعم المملكة خلال حادث إطلاق نار بالقرب من مبنى القنصلية الأميركية في جدة، الذي أسفر عن مقتل حارس أمن والمسلح، نقلا عن رويترز.

وقال سفير الولايات المتحدة في السعودية، مايكل راتني، الخميس، إن سفارته تتواصل مع سلطات المملكة بشأن التحقيق في الحادث.

وصرح المتحدث الإعلامي بشرطة منطقة مكة المكرمة بأنه عند الساعة (45 : 6) مساء يوم الأربعاء الموافق 10 / 12 / 1444هـ، توقف أحد الأشخاص يستقل سيارة بالقرب من مبنى القنصلية الأميركية بمحافظة جدة وترجل منها حاملاً سلاحاً نارياً في يده، فبادرت الجهات الأمنية المختصة بالتعامل معه وفق ما يقتضيه الموقف، ونتج عن تبادل النار مقتله.

كما تعرض أحد العاملين من الجنسية النيبالية في الحراسات الأمنية الخاصة بالقنصلية إلى إصابة أدت إلى وفاته، ولا تزال التحقيقات الأمنية جارية لمعرفة ملابسات الحادث.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.