السعودية.. إنقاذ 6 مرضى بأعضاء 3 سعوديين متوفين دماغياً

فريق المركز السعودي لزراعة الأعضاء حصل على موافقة ذوي المتوفين دماغياً

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

نجح فريق المركز السعودي لزراعة الأعضاء في الحصول على موافقة ذوي متوفين دماغياً، في كل من مدينة الملك عبدالعزيز الطبية بالحرس الوطني في الرياض، ومستشفى الأمير متعب بن عبدالعزيز في مدينة الجوف، ومدينة الملك سعود الطبية بالرياض، للتبرع بأعضائهم لصالح مرضى القصور العضوي النهائي.

وكان قد جرى تشخيص حالة 3 متوفين وفق البروتوكول الوطني المعتمد لتشخيص الوفاة الدماغية، وجرى من خلال وهب أعضائهم إنقاذ حياة ثلاثة مواطنين وثلاث مواطنات.

مادة اعلانية

وأفاد المدير العام للمركز السعودي لزراعة الأعضاء الدكتور طلال القوفي بإجراء عملية زراعة قلب لمواطن يبلغ من العمر 43 عاماً عانى لسنوات من مرض القصور القلبي الحاد، كما تم إجراء ثلاث عمليات زراعة كبد لمواطنين يبلغان من العمر 18 و58 عاماً ومواطنة تبلغ من العمر 14 عاماً عانوا من مرض القصور الكبدي الحاد. كما جرى إنهاء معاناة مواطنتين تبلغان من العمر 39 و46 عاماً مع مرض القصور الكلوي الحاد وجلسات الغسيل الدموي بإجراء زراعتي كلى لهما.

وأوضح القوفي أن عملية توزيع الأعضاء تمت وفق الأخلاقيات الطبية وبما يضمن عدالة التوزيع بحسب الأولويات الطبية للمرضى، مبيناً أن النجاح المحقق جاء نتيجة التعاون المشترك بين كافة الجهات المعنية، معرباً عن امتنانه لعوائل المتوفين الذين آثروا التبرع بأعضائهم لهؤلاء المرضى.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.