الشرق الأوسط

ولي العهد السعودي: استهداف المدنيين بغزة جريمة شنيعة واعتداء وحشي

الأمير محمد بن سلمان أكد أهمية تعزيز الجهود لوقف العمليات العسكرية وخفض التصعيد لتلافي تداعياته الخطيرة على الأمن والسلام والاستقرار في المنطقة والعالم

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

أكد ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، مساء الأربعاء، أن استهداف المدنيين في غزة جريمة شنيعة واعتداء وحشي، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء السعودية "واس".

"بحث التصعيد في غزة"

وأفادت الوكالة بأن ولي العهد السعودي تلقى اتصالاً هاتفياً من رئيس وزراء اليابان فوميو كيشيدا، مضيفة أنه "جرى خلال الاتصال بحث التصعيد العسكري الذي تشهده غزة حالياً".

وأضافت الوكالة أن الأمير محمد بن سلمان أكد أن المملكة تعتبر استهداف المدنيين في غزة جريمة شنيعة واعتداء وحشيا، مؤكدا ضرورة العمل على توفير الحماية لهم.

"تجنب التداعيات الخطيرة"

كما أكد أهمية تعزيز الجهود لوقف العمليات العسكرية وخفض التصعيد لتلافي تداعياته الخطيرة على الأمن والسلام والاستقرار في المنطقة والعالم.

في السياق، تلقى الأمير محمد بن سلمان اتصالاً هاتفياً آخر من كيرياكوس ميتسوتاكيس، رئيس الوزراء اليوناني. وجرى خلال الاتصال بحث التصعيد العسكري الذي تشهده غزة حالياً.

ووفق "واس"، فقد أكد ولي العهد خلال الاتصال على ضرورة بذل كافة الجهود الممكنة لخفض وتيرة التصعيد، وضمان عدم اتساع رقعة العنف لتلافي تداعياته الخطيرة على الأمن والسلام في المنطقة والعالم.

حصيلة القتلى

يشار إلى أن أعداد القتلى ارتفعت في القطاع إلى أكثر من 3 آلاف شخص، وآلاف الإصابات، وسط تناقص الأدوية والمخزون الطبي في المستشفيات.

أما في الجانب الإسرائيلي، فبلغ عدد القتلى نحو 1400، بينهم 220 ضابطاً وجندياً.

يذكر أن السعودية، رئيس القمة الإسلامية في دورتها الحالية ورئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التعاون الإسلامي، كانت دعت إلى عقد اجتماع استثنائي عاجل للجنة التنفيذية على مستوى الوزراء، لتدارس التصعيد العسكري في غزة ومحيطها، وتفاقم الأوضاع بما يهدد المدنيين وأمن المنطقة واستقرارها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة