انطلاق أعمال ملتقى الترجمة الدولي 2023 في الرياض

يتناول الملتقى في موضوعاته صناعة الترجمة في ظل التواصل الثقافي والحضاري بين الشعوب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

انطلقت اليوم أعمال النسخة الثالثة من ملتقى الترجمة الدولي 2023، الذي تنظمه هيئة الأدب والنشر والترجمة، تحت شعار "محتوى عابر للثقافات"، بمشاركة خبراء محليين وعالميين، لتسلّط الضوء على التواصل الحضاري العالمي من خلال تبادل المحتوى الثقافي، وإبراز أهمية مهنة الترجمة، ودورها البنّاء في ربط الثقافات والحضارات، وذلك بمقر جامعة الملك سعود – مبنى قاعة الاحتفالات والمعارض (طالبات).

هيئة الأدب والنشر والترجمة

ويتناول الملتقى في موضوعاته صناعة الترجمة في ظل التواصل الثقافي والحضاري بين الشعوب، من خلال تبادل المحتوى الثقافي، وإبراز أهمية مهنة الترجمة، ودورها البنّاء في ربط الحضارات والثقافات من خلال 10 جلسات حوارية، و10 ورش عمل، إضافة إلى فعاليّات مصاحبة مثل "تحدث مع الخبراء" و"محطات ترجمية"، ومعرض مصاحب يضم عدداً من الجهات المحلية والعالمية المهتمة بقطاع الترجمة.

ملتقى الترجمة
ملتقى الترجمة
مادة اعلانية

وتناقش الجلسات الحوارية في اليوم الأول أهم القضايا الحديثة، وأبرز الفرص والتجارب المهنية في مجال الترجمة، حيث سيبدأ الملتقى برنامجه الثقافي بجلسة حوارية بعنوان: "الترجمة والشعر: رُسُل التواصل الثقافي والحضاري" احتفاءً بعام الشعر العربي 2023، فيما تناقش الجلسة الثانية "الترجمة وسوق الأعمال.. تجارب ريادية"، وستتناول الجلسة الثالثة موضوع: "نافذة على لغات الشرق.. تجسير للثقافات وترسيخ للمعرفة"، وستناقش الرابعة موضوع: "مستجدات مبتكرة في تعليميات الترجمة"، في حين تتناول الجلسة الخامسة موضوع: "من كل فج عميق.. خدمات الترجمة الرائدة في الحرمين الشريفين".

ويفتتح الملتقى أعماله في يومه الثاني بالجلسة الحوارية "ترجمة القصة السعودية.. رموزنا الثقافية إلى العالم"، تليها الجلسة الثانية بعنوان: "الترجمة في أروقة المنظمات الدولية"، والثالثة بعنوان: "جديد الرقمنة في ترجمة الصوت والصورة"، والرابعة بعنوان: "التطوير المهني والنفسي للمترجم"، ويختتم الملتقى آخر جلساته بجلسته الخامسة بعنوان: "الترجمة الفورية والذكاء الاصطناعي".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة