السعودية

%34 نمو السجلات التجارية لقطاع الفعاليات الترفيهية بالربع الأول لـ 2024

5 مناطق تصدرت قائمة السجلات التجارية الخاصة في تنظيم الفعاليات الترفيهية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

كشفت وزارة التجارة السعودية عن حجم السجلات التجارية الخاصة في تنظيم قطاع الفعاليات الترفيهية خلال الربع الأول من العام الجاري، إذ بلغت 9445 سجل تجاري، مسجلةً نمواً لافتاً بواقع 34% مقارنة بالعام الماضي للفترة ذاتها، إذ وصلت حينها سجلات النشاط نفسه لـ 7032 سجل تجاري.


إلى ذلك، تصدرت 5 مناطق قائمة السجلات التجارية الخاصة في تنظيم الفعاليات الترفيهية، إذ نالت الرياض المرتبة الأولى والقيمة الأكبر بواقع 4301 سجل تجاري، حسب ما أظهرته تفاصيل النشرة الربعية لقطاع الأعمال للربع الأول لـ “2024" التي نشرتها وزارة التجارة.


وفي الوقت ذاته، وصل عدد السجلات في منطقة مكة المكرمة 2888 سجل تجاري، فيما جاءت منطقة الشرقية في المرتبة الثالثة بواقع 980 سجل تجاري، بينما تصدرت المدينة المنورة المرتبة الرابعة بواقع 307 سجل تجاري، في المقابل احتلت منطقة عسير المرتبة الرابعة والأخيرة بواقع 262 سجل تجاري.


نمو الإيرادات غير النفطية
وتؤكد السعودية أن الترفيه يمثل حاجة إنسانية، ومتطلباً اجتماعياً، إضافة إلى كونه يعد نشاطاً اقتصادياً مهماً ومصدراً من مصادر الدخل، وباتت صناعة الترفيه رافداً اقتصادياً مهماً لتنمية الاقتصاد لذا تعطي الرياض أهمية لافتة لتعزيز استثمارات القطاع حتى يغذي الإيرادات غير النفطية التي سجلت أعلى نسبة نمو تاريخية في العام الماضي بـ 50%.


4 آلاف سجل للألعاب
بالعودة إلى تفاصيل النشرة الربعية لقطاع الأعمال للربع الأول لـ “2024"، فإنها أظهرت في إطار القطاعات الواعدة "قطاع مدن التسلية والألعاب"، إذ بلغ حجم السجلات التجارية الخاصة في القطاع ذاته نحو 4869 سجل تجاري، مقابل 3650 سجل تجاري للفترة ذاتها في العام الماضي، ما يعني تسجيل نسبة نمو للقطاع بنحو 33 % في السجلات القائمة بنهاية الربع الأول.


الرياض تتصدر بـ 2000 سجل
واستحوذت الرياض العدد الأكبر من السجلات بنحو 2072 سجل تجاري، فيما سجلت مكة المكرمة 1323 سجل تجاري في قطاع مدن التسلية والألعاب، بينما بلغ عدد السجلات التجارية للنشاط نفسه في منطقة الشرقية نحو 554 سجل.


عسير والمدينة الأقل!
وفي السياق ذاته، كشفت النشرة الربعية عن أن منطقة عسير بلغت سجلاتها التجارية في قطاع مدن التسلية والألعاب نحو 214 سجل بينما جاءت المدينة المنورة في المرتبة الأخيرة بواقع 202 سجل تجاري. وبهذا كله، تعزز المعطيات ثقافة الترفيه بكافة خياراته إذ ترسم الفرص الترفيهية لشرائح المجتمع في مناطق السعودية كافة البهجة وتكرس بأنفسهم الفرح، فضلاً عن الوجه الآخر للحكاية المتعلق بتحفيز دور القطاع الخاص في بناء وتنمية نشاطات الترفيه، وتعظيم إيرادات الترفيه في الأنشطة غير النفطية.


وشهد قطاع الترفيه إنجازات قياسية لافتة، فمثلاً استضاف موسم الرياض أكثر من 20 مليون زائر، منهم نحو مليوني سائح دولي خلال الـ 5 أشهر الأخيرة، إذ عكست فعاليات الموسم حالة الرضا النفسي للجمهور، من خلال الاستمتاع بخيارات الاسترخاء وإشباع الحاجة الترفيهية لمختلف الفئات المجتمعية، بعيدًا عن أجواء الالتزامات والمسؤوليات، للحد من ضغوط الأعمال وتفاصيل الحياة اليومية، حسب ما ذكرته "هيئة الترفيه".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.