75 مليون شخص يستفيدون من الأعمال التطوعية في السعودية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

يمثّل العمل التطوعي عموداً أساسياً في بناء المجتمعات المترابطة والمزدهرة، فيما تتجسد قيم التطوع بوضوح في شهر رمضان، لذا كشفت إدارة منصة العمل التطوعي بأن أعداد المتطوعين والمتطوعات تجاوزت في الفترة من يناير وحتى نهاية عام 2023، أكثر من 834.300 متطوع ومتطوعة.

فيما استفاد من الأنشطة التطوعية أكثر من 75 مليون شخص، بينما مثَّل العائد الاقتصادي من العمل التطوعي في المملكة أكثر من 1.233.542.360 ريالًا، وسجلت الفرص التطوعية تجاوزاً كبيراً للمستهدف السنوي، إذ بلغت 528.310 آلاف فرصة متجاوزة المستهدف المحدد بـ 260.000 ألف فرصة.

القيمة الاقتصادية للتطوع

وفي السياق ذاته، بلغت ساعات التطوع 53.551.818 ساعة، لتحقق القيمة الاقتصادية للتطوع 92.41 ريالاً، بينما كان المستهدف السنوي 64.50 ريالاً للفرد، حتى إن عدد المسجلين في المنصة الوطنية وصل 1.810.205 مسجلين، وعدد الجهات المسجلة في المنصة 6.305 جهات.

وتشهد الأرقام والإحصائيات القفزات اللافتة في جهود التطوع بالسعودية مما يعكس التزامها بتعزيز التنمية المجتمعية وتحقيق رؤية المملكة 2030، فيما لا يقتصر دور التطوع على مجرد تقديم المساعدة العاجلة، بل يمتد إلى بناء القدرات وتنمية المهارات لدى الأفراد خاصة في شهر رمضان المبارك الذي يعتبر فرصة مثالية لتعزيز ثقافة العمل التطوعي، من خلال مضاعفة الاهتمام بالأعمال الخيرية والتطوعية.

وتسعى المملكة جاهدة إلى تعزيز ثقافة التطوع وتشجيع المبادرات التطوعية، من خلال توفير الدعم اللازم وتطوير البنية التحتية اللازمة لتسهيل عملية المشاركة والتفاعل. وهو ما أظهرته إحصائيات وأرقام منصة التطوع في المملكة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.