السعودية

436 ألف لغم أنتزعها "مسام" في اليمن منذ تأسيسه بـ 2018

إجمالي الأراضي المطهرة من الألغام بلغ 55،390،882

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

أنتزع مشروع "مسام" – المشروع السعودي لتطهير الأراضي اليمنية من الألغام – منذ تأسيسه في عام 2018، حتى الوقت الراهن ما يقدر بـ 436،376 ألف لغم ما بين ألغام مضادة للأفراد وأخرى مضادة للدبابات وذخيرة غير منفجرة وعبوة ناسفة.

وبلغ إجمالي الأراضي التي جرى تطهيرها من الألغام منذ إنشاء المشروع الإنساني نحو 55،390،882 إذ يهدف المشروع الإنساني السعودي إلى نزع الألغام من الأراضي اليمنية وتطهيرها، فضلاً عن التصدي للتهديدات المباشرة لحياة الشعب اليمني.

بجانب تعزيز الأمن في المناطق اليمنية، فضلاً عن مساعدة الشعب اليمني في معالجة المآسي الإنسانية الناتجة عن انتشار الألغام التي أودت بحياة الآلاف من الأطفال والنساء وتسببت بعاهات دائمة، إذ أثقلت كاهل المنشآت الصحية والعلاجية، وتسببت في خسائر اقتصادية للأفراد والمجتمع.

مسام يعزز الأمن في المناطق اليمنية
مسام يعزز الأمن في المناطق اليمنية

من جهته، يقول أسامة القصيبي، مدير عام مشروع مسام لتطهير الأرضي اليمنية من الألغام": في اليمن تحديداً حيث يعمل مسام نشهد زيادة في عمليات الزراعة العشوائية للألغام من قبل الميليشيات الحوثية، غير العابئة بأي مبدأ إنساني أو قانون دولي، وكأنها في سباق مع الزمن لتحويل اليمن إلى أرض ملغومة بالكامل، وأمام هذه الوحشية والتعنت تقف السعودية من خلال مشروع «مسام» سنداً لليمنيين للتخفيف من معاناتهم من هذا الخطر الذي لم يستثنِ إنساناً ولا مكاناً من عمليات زراعة الألغام، وهذه حقيقة لا تتطلب جهداً كبيراً لإثباتها، حيث أصبحت مناظر تشييع القتلى، وما تستقبله المستشفيات والمراكز الصحية من مصابين، ورؤية الأطراف الصناعية على أجساد الأطفال والنساء والشيوخ أمراً معتاداً في الحياة اليومية في المدن والقرى والبلدات اليمنية.

أسامة القصيبي -مدير شروع مسام لتطهير الأراضي اليمنية من الألغام
أسامة القصيبي -مدير شروع مسام لتطهير الأراضي اليمنية من الألغام

ويضيف في سياق تصريحاته في اليوم العالمي للألغام: عندما لبى مشروع مسام نداء الإنسانية أخذ على عاتقه تطهير الأراضي من أنواع الألغام كافة سواءً الأرضية أو العبوات الناسفة والذخائر غير المنفجرة، ومنذ اليوم الأول لعمله في منتصف العام 2018 م بدأ المواطن اليمني يقطف ثمار المشروع فعادت الحياة الطبيعية في المناطق التي تمكنت فرق المشروع من تطهيرها"، وأشار إلى أن العمل ما يزال متواصلاً بفضل الإرادة الحقيقة التي توافرت في المشروع بعيداً عن الحسابات السياسية والانتقائية في العمل والازدواجية في المعايير التي أطرت عمل الكثير من البرامج المدعومة من جهات دولية.

436 ألف لغم جرى إزالتها في اليمن منذ بدء مهام "مسام"
436 ألف لغم جرى إزالتها في اليمن منذ بدء مهام "مسام"

ويعد المركز "مسام" جزء من جهود السعودية في الأعمال الإنسانية للقيام بعمليات التطهير الشاملة بما يتماشى مع المعايير الدولية المتعلقة بنزع الألغام، والتصدي للتهديدات المباشرة لحياة الشعب اليمني.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.