صمم عطرا برائحة الطين.. سعودي يكسب جوائز عالمية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

بأدواته العطرية الفريدة، تمكن مصمم العطور السعودي "بدر الحرقان" من لفت الأنظار بعد أن استطاع تصميم عطر من "الطين" مستلهماً رائحة أحد البيوت القديمة في حي منفوحة بمدينة الرياض، وكان سر الغموض في هذا المنزل هو أهم أدوات المصمم الحرقان للدخول إلى عالم تصميم العطور، ليحقق جوائز عالمية من خلال تصاميمه لهذا العطر.

وعلى مدار عام، يأخذ الطين ويقوم بتقطيره من مكونات بناء المنزل وبعض الأعشاب، حتى تمكن من ابتكار عطر مميز حقق طموحه، لكي يتم اعتماده كمصمم عطور محترف.

عطر من الطين

ونشر المصمم الحرقان فيديو، عرض خلاله كيفية صناعة عطر من الطين، وتفاصيل شغفه بهذا العطر، حيث يشارك بدر المتابعين عبر وسائل التواصل الاجتماعي أهم مركباته العطرية، والتي شارك بها في مقر اليونسكو في الأمم المتحدة في باريس، واستطاع من خلالها أن يعكس صورة الدرعية ونجد وبيوت الطين، بعد أن تم تكليفه بتصميم أحد هذه العطور من هيئة الدرعية، لتعكس البيوت النجدية والذكريات القديمة، والتي تعيد برائحته ذكريات حياة الحارة القديمة وبيوت الطين والتراث العطري الأصيل، وأطلق على عطوره مسميات مستوحاة من البيئة السعودية مثل "منفوحة وخزامى والدرعية" ليحقق الريادة في صناعة العطور.

وفي حديث مصمم العطور الحرقان لـ"العربية.نت" قال: بدأت دخول عالم العطور عام 2010 وكان لدي ميول في الرسم، ووجدت أن العطور فيها تقارب بالرسم في اللوحات الفنية من ناحية الألوان لتكوين لوحة، أما العطور باختيار روائح وعناصر عطرية حتى أصل للرائحة (العطر).

وأضاف: تركيزي على المكتسبات المحلية، فهي التي أوصلتني عالمياً، فعندما سمعوا المصممين في أوروبا تحديدا فرنسا عن عطور فيها عناصر الطين والمسواك، أحبوا أن يكتشفوا هذا الجانب، فأهم ما يميز عطوري هو النقاء العطري والأفكار، لأن العطور بالنسبة لي مرتبطة بقصص ومعانٍ متولدة من هذه القصص.

بدر الحرقان
بدر الحرقان

التدريب على تصميم العطور

وتابع الحديث: تعلمت تصميم العطور خلال ثلاث سنوات في فرنسا من قبل معلمهة لها نفس الاهتمامات الفنية وأهمها الرسم، لأن الرسم كان مساعدا لي كونه يفتح مدارك أكثر في التصميم، فلدي عطران ربحا جوائز عالمية في فرنسا، بسبب احتوائهما على خلاصة الطين التي قطرتها من بيوت نجد.

وحول ذائِقة السعوديين في العطور قال الحرقان: هي ذائقة متسعة بسبب حبهم للعطور الشرقية مثل العود والعنبر وغيرهما، وأيضاً يتقبلون الروائح الفرنسية اللطيفة، لذا أعتقد أنها ذائقه واسعة وناضجة.

وختم حديثه: أطمح أن تصل السعودية لتكون رائدة في مجال العطور، مثلما كانت قبل الإسلام رائده في طريق البخور وإيصال العطور للعالم.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.