.
.
.
.

أمانة الشرقية تشارك في ملتقى الحفاظ على التراث

نشر في: آخر تحديث:

شاركت أمانة المنطقة الشرقية في ملتقى "الحفاظ على التراث العمراني بالشرق الأوسط"، الذي نظمته جامعة الدمام، أمس الأول، بحضور مجموعة من مهندسي الأمانة وعدد من الأساتذة والأكاديميين والمختصين في مجال العمارة والتخطيط والباحثين والمهتمين في مجال الحفاظ على التراث العمراني.

وتطرقت الجلسات العلمية للملتقى إلى أوراق عمل للعديد من التجارب والدراسات المتعلقة بالحفاظ على التراث العمراني في المدن العربية وأهمية التركيز على مفهوم قيمة التراث العمراني وتعزيزها وترابطها مع الإنسان في المدينة، إضافة إلى التجارب والأساليب العملية في المحافظة على الهوية العمرانية، من خلال طرح العديد من الأفكار والأطروحات التي من شأنها الاستفادة منها.

كما شاركت الأمانة بورقة عمل ألقاها مدير عام التخطيط العمراني بالأمانة المهندس مازن بن عادل بخرجي، بعنوان "مفهوم الحفاظ على التراث العمراني بين النظرية والتطبيق"، شرح من خلالها تجربة أمانة الشرقية في هذا المجال، بتسليط الضوء على منطقة وسط الدمام والدراسات التي تعمل عليها الأمانة حاليا في تطبيق مفهوم الحفاظ على التراث في مراكز وأواسط المدن بالمنطقة الشرقية، من خلال تأسيس مركز التراث العمراني، التي تعمل عليه الأمانة حالياً، والذي يحتوي على مركز للأبحاث والدراسات في هذا الجانب، ويضم معرضا للتراث بالتنسيق مع جميع شركاء الأمانة لتحقيق الهدف في المحافظة على الهوية العمرانية.