.
.
.
.

تعرف على سياتل محطة ولي العهد السعودي الرابعة في أميركا

نشر في: آخر تحديث:

تبلغ مساحة مدينة سياتل الأميركية 370 كلم مربع، وتركت المدينة بصمة في الاقتصاد حيث أقيمت كبرى الشركات العالمية فيها، وتعتمد على خليط من الصناعات، إضافة إلى اعتمادها على التجارة والسياحة.

وتصنف المدينة على أنها أكبر المدن الأميركية على ساحل المحيط الهادي شمال سان فرانسيسكو بمساحة تصل إلى حوالي 370 كيلومترا مربعا.

وتعتبر بوابة رئيسية للتجارة مع آسيا، فهي تحوي ثامن أكبر ميناء في البلاد، والتاسع بين الموانئ العالمية فيما يخص مناولة الحاويات.

ويعد هذا الميناء أكثر المصادر تحريكا للاقتصاد في سياتل، وعلى إثره أقيمت هناك كبرى الشركات على غرار أمازون وبوينغ ومايكروسوفت وكوسكو ونينتيندو.

كما تعتمد سياتل في اقتصادها على خليط من الصناعات القديمة والحديثة المتمثلة في تكنولوجيا المعلومات والخدمات والتكنولوجيا النظيفة.

أما مناخها المعتدل والمساحات الخضراء فيها فجعلا منها قبلة للسياح، فحصلت على المركز 16 من حيث المناطق الطبيعية عالميا عام 2006.

وتحوي مدينة سياتل الجامعة الأميركية الشهيرة التي تعرف باسم جامعة واشنطن، وهي إحدى أكبر الجامعات في البلاد.

ومن معالمها المعروفة أيضا Space Needle أو برج إبرة الفضاء والذي يحمل شكلا مميزا وفريدا من نوعه.