.
.
.
.

السجن 16 عاما.. لـ"مهربي" فتاة إلى اليمن

نشر في: آخر تحديث:

أصدرت المحكمة الجزائية في المدينة المنورة الأسبوع الماضي حكماً بالسجن لمدة 16 عاماً ضد 6 أشخاص تورطوا في مساعدة فتاة تعاني من مرض نفسي على الهروب من محافظة العيص بمنطقة المدينة ودخولها إلى اليمن بطريقة غير نظامية.

وبحسب لائحة دعوى المدعي العام، فإن ثلاثة من الجناة الذين تراوحت أعمارهم بين 19 و28 عاما من فئة "البدون"، أصدرت لهم بطاقات بديلة لهم حتى انتهاء القضية، فيما تضمن الحكم القضائي الصادر من محكمة المدينة المنورة الجزائية والمصادق عليه من محكمة استئناف المنطقة، أن الجناة اعترفوا أمام القضاء بالاشتراك في تسهيل مهمة الفتاة وتغييبها، وجاءت الأحكام متفاوتة بحسب دور كل واحد منهم، حيث وجهت لهم اتهامات بالاشتراك في تهريب فتاة في العشرينات من عمرها تعاني من مرض نفسي، وذلك من محافظة العيص بالمدينة المنورة وحتى دخولها إلى دولة اليمن بطريقة غير نظامية.

وحكم على المتهم الأول الذي تولى التنسيق مع اثنين من رفقائه لمساعدتها للسفر براً إلى جازان وأوهمهم أنها قريبته وأنها حضرت متسللة من اليمن وترغب العودة لبلادها بسجنه 5 سنوات، وسجن رفيقه الذي وافق على طلبه بالتواصل مع الفتاة وإقناعها بالهروب 3 سنوات، كما اشتمل الحكم على الأربعة الآخرين بسجن كل واحد منهم سنتين، حيث اتهموا بتبادل الأدوار في تسهيل مهمة هروب الفتاة حتى بلوغها الحدود اليمنية، وتمثلت هذه الأدوار في التناوب على استلامها وتسليمها وإيوائها وتهريبها إلى اليمن.

وكان المدعي العام قد وجه للمتهمين الذين يقبعون في سجون المدينة المنورة، اتهامات بتغييب فتاة سعودية معتلة نفسياً واستدراجها من منزل ذويها، والتناوب على نقلها وإيوائها حتى خروجها من البلاد بطريقة غير نظامية.

www.alwatan.com.sa/Nation/News_Detail.aspx