حفلة موسيقية

هناء حجازي
هناء حجازي
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

احتفاءً بمهرجانات طنطورة الرائعة أكتب هذا المقال. أنا التي لم أتمكن للأسف الشديد من حضورها. لكنني أدرك أهميتها، أهمية أن تحضر حفلاً موسيقياً. ماذا يعني ذلك، ولماذا لا نكتفي بالاستماع إلى مطربنا المفضل أو موسيقانا التي نعشق عبر الأجهزة التي تحمل لنا صوتاً صافياً ونحن نجلس في مقعدنا المريح من دون ضجة أو تعب؟

هناك سحر خاص في حضور الحفل الموسيقي الحي لا يشبه أن تسمع الموسيقى المسجلة مسبقاً. هناك الاستعداد النفسي والروحي والحضور الفيزيقي أمام مطربك المفضل تراه وهو يبثك مباشرة الأغاني التي طالما سمعتها منه لكن عن بعد وبشكل معلب.

نحن نحب أحياناً أن نوجد في مكان سهرة عادي ونستمع إلى مغنٍ يقف أمامنا نتناول العشاء بحضور موسيقى حية ونعتبر ذلك ترفيهاً جميلاً يملؤنا بالحياة، هذا طبعاً مثال بسيط فقط كي أقرب الفكرة، لكن الحفل الموسيقي بالطبع أكثر رقياً وفناً وبالتالي أعمق في الأثر الذي يخلفه في مشاعرنا وحواسنا.

منذ التحضير لحضور الحفل يبدأ الاستعداد النفسي، التجربة الجميلة التي تعيش في ذاكرتنا، شراء التذاكر وكيفية الوصول إليها، مع من سنحضر الحفل وكيف سنصل. المقاعد التي نختارها، المكان الذي سنقصده. الأغاني التي سمعناها، كيف كان شكل المطرب، تفاعله مع الجمهور. الطريقة التي غنى بها، الفرقة الموسيقية التي رافقته، التميز الذي ظهر به ضابط الإيقاع، استمتاعنا بعازف العود أو الكمان، كل هذه تفاصيل صغيرة تبقى في ذاكرتنا. تنعش أرواحنا وتعلمنا أن الحياة فيها الكثير من المبهجات، وأن الغناء ثقافة وخبرة وفن. وقوف الفنان أمامنا بكامل بهائه يمنحنا فنه، هذا يعلمنا أن الوصول إلى هذه المكانة ليس شيئاً هيناً ولا ميسوراً، ويستحق أن نبذل الوقت كي نستمع له بالتقدير والاهتمام الذي يبادلنا إياه.

بالإضافة لأن حضور الحفلات الموسيقية يمكنك من الاستماع إلى موسيقى جديدة لم تسمعها من قبل، فأنت في الغالب تستمع إلى بعض أغاني مطربك المفضل وليس كلها، ثم تكتشف أثناء وجودك أغنية لم تسمعها له من قبل، قد تصبح إحدى أغانيك المفضلة بعد ذلك. وهناك أحياناً مطرب صغير أو كبير يسبق مطربك، لم تسمعه من قبل، تتعرف عليه، وقد تعجبك أغانيه كذلك.

الموسيقى تجربة بديعة، تساعدك على الاسترخاء، تبعد عنك التفكير في الهموم اليومية التي تحاصرك، حضور الحفل الموسيقي لا يعطيك فرصة للتفكير في أمر آخر سوى الموسيقى والاستمتاع بها. أنت بكل كيانك تستغرق فيها، ليس هناك بديل، أليس ذلك شيئاً رائعاً، فائق الروعة.

* نقلاً عن "الرياض"

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.

  • وضع القراءة
    100% حجم الخط