.
.
.
.

أغلى طائرة

سعد الدوسري

نشر في: آخر تحديث:

من أهم المبادرات اليوم، مبادرة البرنامج السعودي - البريطاني في نقل وتوطين التقنية، حيث يعمل فريق متكامل، أكثر من 70 في المائة منه، شباب سعوديون، على تجميع 22 طائرة من طراز هوك بعد تدريبهم لأكثر من سنتين على أيدي خبرات عالمية، وذلك في إطار تمكين الصناعات الوطنية الحربية ودعم الاقتصاد الوطني وخلق وظائف نوعية والتي تُعد أحد أهم أهداف رؤية الوطن الطموحة 2030.

«حلق فوق أغلى أرض»، بأغلى طائرة على قلوبنا، ‎أول طائرة تدريب نفاثة من طراز «هوك» تم تجميعها وتصنيع عدد من أجزائها محليًا بأيادي أبناء الوطن، وذلك في قاعدة الملك عبدالعزيز الجوية بالقطاع الشرقي. ولتكن التصريحات التي حددتها الرؤية، بأن عقود الأسلحة، سوف ترتبط بنقل وتوطين التقنية، واقعية. ولتمتد التجربة الثرية للصناعات الحربية، لتشمل تجميع وتصنيع الطائرات، باتجاه أن نستقّل يومًا ما عن الآخر، ولنعتمد على ذواتنا وقدراتنا وإبداعاتنا الوطنية.

* نقلاً عن "الجزيرة"

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.