.
.
.
.

تجربتي.. مع تجربة المريض

عائشة عباس نتو

نشر في: آخر تحديث:

مررت ببرنامج «تجربة المريض» إحدى مبادرات وزارة الصحة من خلال أحد مستشفيات السعودية العظمى، في فترة علاجي التي لن أنساها -طالما حييت- وكيف كان شعوري بالألم حينها كلما تفاقم وتنكأت جراحي، حتى يكاد يخفت معه الأمل في أن أصل إلى علاج يخفف ما أنا فيه.. مرت عليّ أيام صعبة في فترة العلاج والكشوفات والتحاليل.. لكن تجربتي مع «برنامج تجربة المريض» في وزارة الصحة التي تضمنت قياس تجربة المرضى والتي تهدف إلى تمكين المرضى وذويهم (من المشاركة في تحسين التجربة عبر قياس رضاهم بعد الخدمات الصحية المختلفة المقدمة للمرضى).

والحقيقة أنني شعرت بالفرح والسعادة من الخدمات المقدمة لإخواننا المعاقين والتي تلبي كل الاحتياجات وكم تمنيت -من باب انشغالي بهذه الفئة- من أن تكون هناك لغة الإشارة لذوي الإعاقة السمعية في كل اقسام تجربة المريض.

هذا البرنامج موجود في معظم مستشفيات وزارة الصحة في مملكة الخير.. وله عدة شراكات وقياس رضا المريض الأهم ويخدم معظم فروع القطاعات الصحية وشركاءها، والبرنامج منا وفينا فلنساعد وزارة الصحة في «تجربة المريض» في تقييم البرنامج وندعمه بالمقترحات والتحسينات مما يحسن تجربة المريض على مستوى مرافق وخدمات وزارة الصحة.

نقلاً عن "المدينة"

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة