.
.
.
.

الطعام السريع (1 - 2)

إبراهيم العمار

نشر في: آخر تحديث:

كل سنة في أميركا يصاب 200 ألف شخص بتسمم غذائي، وبعضهم يموت.. لماذا؟ بسبب المطاعم السريعة.

هذه من الحقائق المخيفة في كتاب "أمة الطعام السريع" الذي نشر أسرار المطاعم السريعة في أميركا خاصة.

الأرقام الحقيقية أكبر من هذا بكثير جداً حسب كلام مركز مكافحة الأمراض (وهي وكالة حكومية أميركية)، لأن أكثر الناس لا يذهبون للمستشفيات عند التسمم، ومن جربه فسيعرف الأعراض العنيفة التي تحصل في البداية: إسهال، غثيان، قيء. لكن إذا ذهَبَت تلك الأعراض فلا يعني هذا أن التسمم اختفى، بل المزعج أن الدراسات وجدت أن تلك التسممات كثيراً ما يكون لها أعراض طويلة المدى مثل أمراض القلب، مشاكل المخ، ضرر المناعة، دمار الكلية، وغيرها. طريقة إعداد الطعام السريع هي البيئة المثالية لانتشار هذه الأمراض الخطيرة، فدراسة شاملة أجرتها وزارة الزراعة الأميركية عام 1996م وجدت أن عُشر اللحم البقري المُعَد للمطاعم السريعة يحوي بكتيريا ليستريا، والثلث يحتوي عدوى العنقودية الذهبية، وأكثر من النصف يحوي بكتيريا تسبب إسهالاً وألماً شديداً.

قرابة 80 % من اللحم البقري حوى ميكروبات تنتشر عبر الفضلات. في الثمانينات أصيب بعض الأطفال بمرض "إي كولاي" من مطعم شهير، وحصل نفس الشيء في مطاعم أخرى، ومات بعضهم بسبب هذا المرض، منهم الطفلة لورين ابنة الستة أعوام التي أصيبت بألم عنيف ثم 3 أزمات قلبية وتوفيت بين ذراعي والدتها.. ما هذا المرض المخيف؟ عندما تتناول لحماً فاسداً من أحد المطاعم السريعة فإن بكتيريا إي كولاي تدخل لجسمك وتفرز سماً يهاجم جدران الأمعاء فتتمزق.

المرض أيضاً يسبب الفشل الكلوي والنزيف الداخلي والصرع ودمار المخ والجلطة. 5 % من الأطفال الذين يصابون بهذا المرض يموتون من هذه الأعراض، ومن يعيشون يصبحون عمياناً أو أصحاب عاهات عقلية، والمرض أشد وطأة على الأطفال والمسنين وذوي المناعة الضعيفة. بكتيريا إي كولاي لا ينفع معها المضاد الحيوي، هذه البكتيريا تقاوم الأحماض والأملاح والكلورين وهي مواد تقتل الكثير من الجراثيم.

نرى في المقالة القادمة المزيد عن هذا المرض الكابوسي.

نقلا عن الرياض

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.