سوق العمل في تقارير الهيئة العامة للإحصاء

مها الوابل
مها الوابل
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

أظهرت نشرة سوق العمل للربع الرابع من العام 2023م التي أصدرتها الهيئة العامة للإحصاء نتائج إيجابية ملموسة وذلك في مؤشرات عدد العاملين ومعدّل البطالة بين السعوديين ومستويات المشاركة الاقتصادية لإجمالي السكان والسعوديين، وتعكس هذه النتائج الإيجابية استمرار سوق العمل السعودي في التوسع في استقطاب الكوادر الوطنية.

أثمرت جهود وتشريعات وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية عن انخفاض معدَّل البطالة لإجمالي السكان إلى 4.4 % في الربع الرابع من عام 2023 بانخفاض قدرة (0.7-) نقطة مئوية عن الربع الثالث والبالغ 5.1 %. كما أسهمت جهود منظومة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية في تحقيق انخفاض تاريخي لمعدل البطالة لإجمالي السعوديين، حيث وصل في الربع الرابع من عام 2023م إلى 7.7 % بانخفاض قدره (0.9) نقطة مئوية عن الربع الثالث والبالغ 8.6 %.

وساهمت الجهود التي تقوم بها منظومة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية في مجال دعم وتمكين المرأة وزيادة مشاركتها في سوق العمل إلى تحقيق انخفاض تاريخي غير مسبوق لمعدل البطالة بين السعوديات، حيث انخفضت نسبة البطالة في الربع الرابع من عام 2023م إلى 13.7 % بانخفاض قدرة (2.6) نقطة مئوية عن الربع الثالث والبالغ 16.3 %، كما أظهر التقرير استقرار معدل بطالة السعوديين من الذكور خلال الربع الرابع من عام 2023م، حيث بلغ 4.6 % وهو ذات المستوى في الربع الثالث. لقد أثمرت برامج وقرارات التوطين ومبادرات منظومة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية لدعم منشآت القطاع الخاص في وصول عدد العاملين السعوديين في القطاع الخاص إلى رقم قياسي جديد، حيث بلغ 2,325,814 سعوديا وسعودية.

انخفاض طفيف أظهرته نشرة سوق العمل لمعدل المشاركة في القوى العاملة لإجمالي السكان في الربع الرابع من عام 2023م؛ حيث بلغ 60.4 % بانخفاض قدره (0.5) نقطة مئوية مقارنة بالربع الثالث من عام 2023م والبالغ 60.9 %.

وأظهرت نتائج النشرة تغيرًا طفيفًا قدره (0.3) نقطة مئوية لمعدَّل مشاركة اجمالي السعوديين في القوى العاملة في الربع الرابع من عام 2023م حيث بلغ 51.3 % مقارنة بـ 51.6 % في الربع الثالث من العام نفسه.

خلال عام 2023م؛ استفاد نحو 1.9 مليون سعودي وسعودية من البرامج التي يقدمها صندوق تنمية الموارد البشرية والموجهة لدعم تدريب وتوظيف وتمكين الكوادر الوطنية.

يأتي ضمن مؤشرات إحصاءات سوق العمل تجاوز عدد العاملين في القطاع الخاص مليوني سعودي وسعودية، ويأتي ذلك إثر برامج وقرارات التوطين والمبادرات التي أقرتها الوزارة.

تجاوزت مصروفات الدعم المقدمة من صندوق تنمية الموارد البشرية لتمكين السعوديين 8.7 مليارات ريال، خلال عام 2023م.

يتضح من كل ما سبق أن توجيهات القيادة الرشيدة وجهود وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية ساهمت في الوصول الى كل هذه النتائج بمعدل يفوق المخطط له في رؤية المملكة 2030، وهذا مؤشر إيجابي من أجل سوق العمل وتمكين أبناء الوطن في الحصول على الوظائف التي تساهم في استقرار المواطنين من أجل خدمة هذا الوطن بيد أبنائه، ونحن جميعاً وبدون أدنى شك نسعد بكل ما يحقق في هذا المجال من أجل التنمية البشرية الوطنية.

نقلاً عن "الرياض"

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.