.
.
.
.

لماذا أرسلت "سبيس إكس" فئران تجارب وآيس كريم للفضاء؟

نشر في: آخر تحديث:

أطلقت شركة "سبيس إكس" الفضائية الخاصة، الاثنين، كبسولة محملة بآلاف الأطنان من الإمدادات والمواد المتعلقة بالأبحاث بينها #فئران_تجارب وآيس كريم إلى #محطة_الفضاء_الدولية.

وقالت الشركة، في بيان لها، بحسب ما نقلت وكالة "الأناضول"، إن #الكبسولة_الفضائية محملة بنحو 6 آلاف و400 رطل (2900 كغم) من مواد البحث التي من المنتظر أن تصل إلى الفضاء بعد غد الأربعاء.

وأضافت أن "من بين تلك الشحنة 20 فأراً من المقرر أن يتم إعادتها وهي على قيد الحياة إلى الأرض مجدداً بعد قضاء نحو شهر في الفضاء". كما تتضمن الشحنة أيضاً كميات من الآيس كريم إلى رواد الفضاء على متن محطة الفضاء الدولية.

وذكرت الشركة أن الفئران ستخضع لتجارب في الفضاء لدراسة المشاكل البصرية التي عانى منها بعض الرواد، كما سيدرس العلماء الضغط في عيون الحيوانات، فضلاً عن حركة السوائل في أدمغتها.

ويقول مايكل ديلب، من جامعة ولاية فلوريدا المسؤول عن البحوث على الفئران، إن "ثلاثين يوماً للفئران في الفضاء تعادل 3 سنوات للبشر هناك".

يذكر أن هذه هي مهمة الإرسال الـ13 التي تقوم بها شركة "سبيس إكس" لتوصيل إمدادات إلى الفضاء.

و"سبيس إكس" واحدة من شركتين مملوكتين ملكية خاصة وتستأجرهما إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا).