.
.
.
.

شاهد هوكينغ: فنوننا وثقافتنا لا تعني للفضائيين شيئا!

نشر في: آخر تحديث:

لا يتوقف الاهتمام بعالم الفيزياء الشهير #ستيفن_هوكينغ على العلماء والباحثين، بل يشمل المغنيين، ومنهم الشباب وصغار السن، كما حصل مع فرقة TFBoys الصينية، التي نشرت فيديو لأسئلة قدمتها لهوكينغ بموقع المدونات الصغيرة الصينية سينا ويبو، وذلك يوم الجمعة الماضية.

ووفقاً لموقع مجلة نيوزويك الأميركية، فقد تلقى العالم المثير للجدل الأسئلة من عضو الفرقة الرئيسي وانغ جونكاي، الذي يعرف أيضا باسم كاري وانغ.

وكتب كاري يسأل البروفيسور هوكينغ قائلاً في بوست مكتوب: "أنا كاري وانغ من الصين ولدي أسئلة بخصوص المستقبل".

وأضاف: "أنت دائما ما تثير أسئلة حول مستقبل الإنسانية، كما أنك قدمت توصيات بخصوص استكشاف الفضائيين الذين يمكن لهم استكمال الحضارة على كوكبنا".

ومن المحتمل أن كاري كان يشير إلى تصريحات سابقة لهوكينغ تتعلق بالبحث عن الحياة في كواكب أخرى، بعد أن تصبح الأرض غير صالحة للآدميين.

وقال كاري: "مثل العديد من الشباب في الصين فإني أثير الاستفهام حول استكشاف الكون والمستقبل، وما هو استعدادنا لذلك".

وأضاف كاري وانغ البالغ من العمر 18 عاما للتو، بالإنجليزية: "شكرا لهذا الفرصة.. ونتطلع إلى الاستماع إلى رؤية ثاقبة".

بماذا رد هوكينغ؟

وكان أن رد هوكينغ في #الفيديو المسجل الذي تم بثه على الموقع الصيني، الذي انضم إليه في أبريل عام 2016 وهو نموذج صيني مماثل لتوتير، وحيث استطاع جذب أكثر من مليوني متابع في غضون ساعات وجيزة.

والآن قد تضاعف متابعو العالم البريطاني لحوالي 4.3 مليون بعد تفاعله مع كاري، في حين أن متابعي المغني الصيني المراهق، يبلغون أكثر من 32.4 مليون متابع.

وأجاب هوكينغ: "لقد قلت مؤخراً إن مستقبل الجنس البشري يتعرض للخطر بسبب الضرر الذي يتعرض له كوكبنا الصغير المكتظ، وأنه يجب علينا التفكير في استكشاف #الكواكب التي قد تكون لها القدرة على الحفاظ على حياة الإنسان".

وأضاف: "لكن هذه الخطوة تتطلب منا أن نتصرف بحكمة، وأنا لا أقترح أن يغادر الجميع إلى كوكب ثانٍ، ولكن أن يذهب عدد معين من الناس لضمان بقاء النوع البشري".

إلى أين.. ومن ثم الخطة!

وفي رسالته التي استمرت دقيقة ونصف، مضى هوكينع للقول: "إن البشر محتاجون لمعرفة المكان الذي يجب أن يذهبوا إليه ومن ثم يخططون للحياة في الكواكب الأخرى".

وقال: "نحن المستكشفون والمفكرون متحمسون للارتقاء بالبشرية، لكننا نحتاج أولاً إلى الخيال للقيام بذلك".

وأوضح: "نريد أن نتخيل كيف بإمكاننا العيش في المستقبل، كذلك أن نرى من خلال التفكير، كيف لنا أن نحل مشاكلنا المعاصرة وأن نتصور مستقبل أفضل للإنسانية".

مستقبل الثقافة والفنون

ورغم أن أسئلة كاري كان لها علاقة بالفضول حول مستقبل الحياة والكون عموما، إلا أنها انتهت إلى موضوع آخر مختلف تماما، يتعلق بالثقافة والفن، المجال الذي يعمل فيه المغني الصغير.

وقد استفسر عن: "كيف يمكن لنا أن نحمي ثقافتنا ونحن نفكر في استكشاف المستقبل وتطوير العلم والتقنية في الوقت نفسه".

وكان رد البروفيسور: "لا أعتقد أن الثقافة التقليدية سوف ستختفي، وأعتقد أن موسيقانا وفنوننا موجهة إلى الإنسانية، ولهذا لن يكون لها أي معنى للأنواع الغريبة (المخلوقات الفضائية)، لهذا فلا داع للقلق بخصوص ذلك الموضوع".

في إشارة واضحة يا أهل الأرض، الفضائيون ليس لديهم اهتمام بالفنون البشرية وثقافة سكان الأرض.