.
.
.
.

شاهد خيال المبدع وابتكار العالم.. فندق يعمل بطاقة نظيفة

نشر في: آخر تحديث:

عندما تمتزج التكنولوجيا المتقدمة مع الفن الراقي وتلبية الأهداف الاقتصادية بإحكام، يحظى العالم بتحفة معمارية مبتكرة، توظف خامات طبيعية واتصالا مباشرا مع #البيئة المحيطة.. إنه فندق Svart.

أعلنت شركة Snøhettaand، بالتعاون مع Vitar AS في #النرويج ،عن تصميم غير مسبوق للفندق باستخدام ألواح #طاقة_شمسية وطاقة حرارية أرضية، مع شكل دائري يساعد في توليد مزيد من الطاقة المتجددة، لمدة 60 عاما، وهي فترة تزيد عن المطلوب لتشييده وعمره الافتراضي.

لا تقتصر مزايا الفندق عالي الاستدامة، الذي يخفض استهلاك الطاقة سنويا بنسبة 85% تقريبا مقارنة مع أي فندق حديث بنفس الحجم، بل إنه ينتج أيضا طاقته الخاصة.

يعطي التصميم الدائري الشكل إطلالة 360 درجة على ثلوج Svartisen حيث يمتد المبنى من الشاطئ على سفح جبل Almlifjellet بالنرويج إلى المياه الصافية لمضيق Holandsfjorden. ويعد الفندق، الذي يوفر تصميمه إطلالة بانورامية فضلا عن الاتصال المباشر مع البيئة الطبيعية، أول فندق بالطاقة الإيجابية في الدائرة القطبية، بحسب موقع "Architectural Digest".

يقول مدير المشروع، زينول خان: "إن الطبيعة في #القطب_الشمالي هشة وبكر. ويجب علينا أن نحترم جمال الموقع، وتوخي عدم تدمير أي مما يجعل من منطقة Svartisen مقصدا يجتذب السياح من حول العالم في المقام الأول".

ويضيف #زينول_خان إنها "مهمة صعبة للغاية، حيث إن الموقع حساس من حيث النبات والحيوان، ويشهد درجات حرارة شديدة البرودة وأقل كثافة لأشعة الشمس بالمقارنة بالمناخ والطبيعة البيئية في #المناطق_الاستوائية.

ويوضح مدير المشروع أن مواد البناء تم اختيارها بحيث تناسب ظروف الطقس القاسية بجدارة، علاوة على أن استخدام الأخشاب في التصميم الدائري القائم على الأعمدة المستوحى من نمط الأبنية في المنطقة والتي تتواكب مع معطيات البيئة، سيحظى بتقدير الزوار للفندق والمنطقة ككل.

وتتجلى روعة التصميم في #التعامل_الذكي مع الأنماط المعمارية السائدة بالمنطقة حيث لا يتنافر شكل الفندق مع أشكال المنازل الصيفية لصيادي الأسماك المحليين، فضلا عن مباني مصانع تجفيف الأسماك. أيضا تقدم ممرات العبور، المشيدة على دعائم خشبية، تكوينا من مستويين تتناغم بسلاسة مع طبيعة الموقع. يطل الفندق على مناظر خلابة للمضيق البحري والجبال، ويتيح الممر الصيفي الخشبي، متعة استمتاع رواد الفندق باستكشاف المياه أسفله.

ويختتم خان بيانه الصحافي قائلا: "إنه من خلال تشييد مثل هذا البناء المستدام، نساهم في ازدهار وتشجيع نهج أكثر استدامة للسياحة من خلال جعل زيادة الوعي بحماية البيئة والتراث ومصادر توليد الطاقة عند زيارة السياح لتلك المواقع البديعة والتعرف على الأساليب المتبعة فيها."