.
.
.
.

لا أسرار بعد اليوم.. آلة تقرأ أفكارك وتكتبها!

نشر في: آخر تحديث:

تحذير للأزواج الناطقين بالعربية.. أنت حتى الآن في أمان، ولكن إذا تم تعريب هذه الآلة قريباً، فننصحك بعدم تواجدها في منزلك أو على الأقل تدرب من هذه اللحظة على عدم التفكير من قريب أو بعيد، بما يمكن تفسيره بأنه انتقاد لأي تصرف من تصرفات زوجتك، أو والدتها بالطبع، كما ننصحك وننصح أنفسنا بالتدرب على عدم إفساح المجال في ذهنك لأي أفكار سلبية من نوعية "ما الداعي لكل هذا الكم من المشتريات والتسوق؟"، أو "لماذا أضطر لقضاء وقت راحتي وإجازاتي حسب قراراتها؟".

فقد نجح فريق من العلماء، في تطوير آلة مذهلة للقراءة الذهنية يمكنها ترجمة ما يفكر فيه الإنسان وعرضه كنص مكتوب على الفور.

نسبة دقة أكثر من 90%

ويزعم فريق العلماء بجامعة كاليفورنيا أن الآلة الجديدة تحقق معدل دقة بنسبة 90% على الأقل، وأوضحوا أنها تعمل من خلال تفسير حروف العلة والساكنة في المخ.

كما يعتقد فريق العلماء أن آلة "mind-reading machine" سيمكن استخدامها قريبا لمساعدة المرضى الذين يعانون من ظروف لا تسمح لهم بالتحدث أو الانتقال.

وبحسب التفاصيل المنشورة في شرح دورية Journal of Neural Engineering العلمية، تقوم الآلة بتسجيل وتحليل مجموعة من حروف العلة والحروف الساكنة التي نستخدمها عند بناء جملة في الدماغ.

ويتم تفسير هذه الجمل على أساس الإشارات العصبية، وبالتالي يمكن ترجمها إلى نص في نفس اللحظة.

بل يدعي فريق العلماء أن الآلة يمكنها استخدام كلمات لم يسمع بها من قبل.

ويقول ديفيد موسيس، باحث رئيسي في فريق علماء جامعة كاليفورنيا، لصحيفة "ذا صن" البريطانية: "لم يسبق أن تم تحقيق إنجاز الحصول على نص مكتوب في نفس لحظة التفكير بالجمل والكلمات بصورة مباشرة من الإشارات العصبية". ويضيف: "بالنظر إلى الأداء الذي أظهرته [الآلة] في هذا العمل وقدرته على التوسع، فإننا نجزم قدرته على العمل كمنصة لجهاز تحدث اصطناعي".

لكن هناك بعض المخاوف لدى النقاد، من أن يتسبب الجهاز في مشاكل إذا تم كشف الأفكار السرية عن طريق الخطأ.