.
.
.
.

نشر كواتم صوت لبنادق مشاة البحرية الأميركية حول العالم

من المقرر أن يتم توزيع 30 ألف كاتم صوت للبنادق طراز M4 وM4A1 والبندقية الآلية للمشاة M27 وبندقية الرماية طراز M38، على الوحدات القتالية الأميركية في جميع أنحاء العالم بحلول عام 2023

نشر في: آخر تحديث:

يقوم سلاح مشاة البحرية الأميركية بنشر عشرات الآلاف من كواتم صوت البنادق لوحدات المشاة في جميع أنحاء العالم. تم تصميم كواتم الصوت الجديدة لتقليل البصمة المرئية والضوضاء للبنادق قصيرة المدى وبنادق القنص، بما يمنح أفراد قوات مشاة البحرية الأميركية القدرة على القتال بشكل أكثر فعالية، بحسب ما نشرته مجلة Popular Mechanics.

فيما يعد أكبر عملية نشر لكواتم صوت في أي قوة عسكرية في التاريخ، من المقرر أن يتم توزيع 30 ألف كاتم صوت للبنادق طراز M4 وM4A1 والبندقية الآلية للمشاة M27 وبندقية الرماية طراز M38، على الوحدات القتالية الأميركية في جميع أنحاء العالم بحلول عام 2023.

تقليل الصوت والضوء

تتكون كواتم الصوت من ماسورتين متداخلتين، يبلغ طولهما عادةً من 8 إلى 12 بوصة، ويتم تثبيته على فوهة ماسورة البندقية. يتميز الأنبوبين بوجود تجويف مصمم للسماح بمرور الطلقات بين حواجز الغرض منها هو إبطاء غازات البارود المتسربة، مما يقلل من شدة الصوت، الذي يحدث عند إطلاق الرصاص.

يتمتع كاتم الصوت أيضًا بميزة إضافية تتمثل في تقليل وميض الفوهة، لأنه يقلل تدفق اللهب الصغير الناتج عن احتراق البارود الذي يهرب عادةً من برميل البندقية.

قدرة أفضل على تنفيذ الأوامر

وتتمثل إحدى أهم فوائد استخدام كاتم الصوت للبنادق في عمليات قتال قوات المشاة في أنه يساعد على التغلب على أحد أكبر التحديات وهي القدرة على التواصل وسط ضجيج إطلاق النار. ببساطة، يعني استخدام بندقية مزودة بكاتم للصوت أقل إصدارًا للضجيج أن فرد قوات مشاة البحرية يمكنه سماع أوامر قائد الفصيل أو التواصل مع زملائه في فريق إطلاق النار بسهولة أكبر. كما أن هناك ميزة إضافية عند الاشتباك بالبنادق تحت جنح الظلام، فإن كاتم الصوت الجديد يمكن أن يقلل من الوميض المصاحب لإطلاق النيران بما يسهم في الحفاظ على ثبات الرؤية الليلية. ويُترجم هذا كله إلى وحدات يمكنها الاستجابة للأوامر بسرعة أكبر وتمرير المعلومات المهمة بشكل أسرع وتستطيع العمل بشكل أكثر فعالية في الليل.

عناصر من الجيش الأميركي - أرشيفية
عناصر من الجيش الأميركي - أرشيفية

نتائج مثيرة للإعجاب

قامت قوات المارينز بتجارب واختبارات لكواتم الصوت الجديدة منذ عدة سنوات وأثارت النتائج إعجاب أفراد قوات مشاة البحرية، الأمر الذي وصل إلى درجة التعاقد على شراء 30000 قطعة، وهو العدد الذي يكفي لتجهيز كل مشاة البحرية الأميركية في الخطوط الأمامية في جميع أنحاء العالم.

في الماضي، كان لكاتم الصوت أثر جانبي يتمثل في تقليل المدى الفعال للسلاح بسبب تقليل سرعة اندفاع الرصاصة، ولكن تم التغلب على تلك المشكلة في الإصدار الجديد من كواتم الصوت.

الوقاية من فقد السمع

ويوجد فائدة أخرى لاستخدام كاتم الصوت على نطاق واسع بين أفراد القوات العسكرية والتي يمتد أثرها إلى عقود أو سنوات بعد أن يكمل المجند فترة خدمته، حيث يقول المركز الأميركي لمكافحة الأمراض والوقاية منها CDC، إن التعرض لصوت مرتفع بأكثر من 110 ديسيبل يمكن أن يسبب فقدان السمع في دقيقتين فقط، وبالتالي فإن فقدان السمع، وهو إعاقة رئيسية بين قدامى المحاربين، ولذا يمكن أن يساعد كاتم الصوت الجديد في التغلب على مشكلة تتعلق بنوعية الحياة للمحاربين القدامى مستقبلًا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة