.
.
.
.

لن تصدق.. هكذا يتعافى كلب آلي من اعتداء بشري!

يستخدم الكلب الآلي مهارات مكتسبة مسبقًا للاستجابة بسرعة والتكيف مع "المواقف غير المرئية" والتي لم يسبق أن تم تدريبه عليها من قبل

نشر في: آخر تحديث:

نجحت تجارب تعليم كلب آلي على كيفية التعافي تلقائيًا بعد تعرضه للاعتداء من قبل خصم بشري، حسبما نشرته "ديلي ميل" البريطانية.

ويستخدم الروبوت، المسمى Jueying أو "جوييانغ"، وهو كائن آلي رباعي الأرجل، مهارات مكتسبة مسبقًا للاستجابة بسرعة والتكيف مع "المواقف غير المرئية"، مثل الدفع لأسفل أو الضرب بعصا.

تدريب النسخة الافتراضية أولًا

هذا وبدأ المشروع ببرنامج تدريب يوجه نسخة افتراضية من الكلب الآلي ومن ثم تم دمج المهارات والخبرات معًا لبرمجة الروبوت لأداء سلوكيات معقدة، تم تحميلها جميعًا بعد ذلك على خوارزمية تشغيل "جوييانغ".

ويُظهر مقطع فيديو آلة ذات أربع أرجل يتم سحبها وركلها ودفعها، لكن الروبوت الذي يعمل بالذكاء الاصطناعي يتدحرج بسرعة ويقف منتصباً دون تدخل بشري.

كما يعمل العلماء على تطوير روبوتات مستقلة تمامًا، لكن مثل هذه الابتكارات تحتاج إلى أن تكون مرنة في مواجهة الفشل وأن تستمر في تنفيذ المهمة الموكلة إليها بغض النظر عن العقبات التي يمكن أن تواجهها.

هندسة التعلم متعدد الخبرات

من هذا المنطلق، تم تطوير الروبوت "جوييانغ"، بالتعاون بين فرق باحثين من جامعتي جيجانغ وإدنبره، والذين قاموا بالتركيز على توظيف هندسة التعلم متعدد الخبراء MELA، التي تحتوي على مجموعة من الشبكات العصبية العميقة المتخصصة DNN، تعمل جنبًا إلى جنب مع شبكة بوابات، في ما يشبه فريق لاعبي كرة قدم بالإضافة إلى مديرهم الفني، بحسب وصف دكتور أليكس لي من جامعة إدنبره.

خبرات حركية

تتألف التقنية من ثماني شبكات تتضمن خبرات حركية في المجمل هي التوازن المستمر والحركة في خطوات واسعة والانعطاف إلى جهة اليسار مع الانتصاب وقوفًا والتحرك لجهة اليمين والانطلاق في خطوات ضيقة مع التدحرج الجانبي والدوران إلى جهة اليمين.

كما يتم تعليم تلك الخبرات لخوارزمية ذكاء اصطناعي وبمجرد تنفيذ الخبرات بإجادة، يتم دمجها في شبكة شاملة تعمل مثل "المدير الفني الذي يوجه أفراد فريقه ويحدد دور كل لاعب ومتى يقوم به بشكل منفرد أو جماعي".

مهارات مكتسبة

بدوره، أوضح دكتور لي أن تلك الطريقة للتعلم الآلي في تطبيقات الروبوتات والذكاء الاصطناعي، تساعد الروبوتات على اكتساب القدرة على التعامل مع المشكلات الجديدة التي لم تختبرها من قبل".

ويتم تدريب برنامج تشغيل الكلب الآلي "جوييانغ" على كل خطوة وحركة على حدة ثم يتم تدريبه على مجموعة الحركات والخطوات ككل، وبعدئذ يقوم البرنامج بدمج وتنشيط الحركات والخطوات بشكل منفرد أو جماعي حسب مقتضيات كل موقف يمكن أن يتعرض له.