اكتشاف مدهش في بولندا.. "كنز دفين" من آثار الديناصورات

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

في اكتشاف مدهش، أعلن جيولوجيون العثور على مئات من آثار أقدام الديناصورات في بولندا كانت محفوظة في حالة جيدة لدرجة أنه أمكن رؤية آثار جلدها الحرشفي، مما يلقي الضوء على نظام بيئي معقد يعود إلى نحو 200 مليون سنة مضت.

وفيما وصفه المعهد الجيولوجي البولندي - المعهد الوطني للبحوث بأنه "كنز دفين"، عُثر على الآثار والعظام المتحجرة في منجم طيني مفتوح في بوركوفيتسه على بعد 130 كيلومتراً جنوبي وارسو.

مادة اعلانية

من جهته، قال الجيولوجي جيجوش نيدجفيدسكي: "يمكنك أن تقرأ سلوك الديناصورات وعاداتها في الآثار التي تركتها.. لدينا آثار لديناصورات وهي تجري وتسبح وتستريح وتجلس".

40 سنتيمتراً

ويبلغ طول أكبر آثار أقدام الديناصورات آكلة اللحوم 40 سنتيمتراً ويمكن رؤية تفاصيل الجلد في كثير من الحالات.

من جانبه، ذكر الجيولوجي جيجوش بينكوفسكي في بيان: "حتى تتحقق مثل هذه الحالة من الحفظ، كان لا بد أن تحدث سلسلة من الأحداث الخاصة جداً خلال وقت قصير".

وعُثر على عدة مئات من آثار الديناصورات، تعود لسبعة أنواع على الأقل. ويقول الجيولوجيون إنه من المرجح أن يعثروا على المزيد. كما عثروا على بقايا من عظام الحيوانات والأسماك.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة