إذا رأيتني فابكِ.. صخور أثرية تحذر الأوروبيين من الجفاف

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

لم يكن يعلم الأوروبيون أن الجفاف الشديد سيكشف لهم عن سرّ منحوت كان مختبئاً تحت المياه.

فقد أدت الموجة الأخيرة إلى تقلص مستوى الأنهار في جميع أنحاء القارّة، ما كشف عن صخور منحوتة منذ قرون.

وأفاد الخبراء أن هذه الصخور أتت لتحذير الأجيال القادمة من الأوقات الصعبة المقبلة، وفقاً لموقع "بيزنس إنسايدر".

"أحجار الجوع".. إذا رأيتني فابكِ!

كما لفت سكان محليون إلى أن تلك الصخور التي يعود تاريخها إلى قرون، والمعروفة باسم "أحجار الجوع" (hunger stones)، عادت إلى الظهور الأسبوع الماضي مع انخفاض مستوى الأنهار في أوروبا بسبب الجفاف، موضحين أنها كانت ظهرت قبل سنوات، وتحديدا عام 2018 في جمهورية التشيك، وأيضا على إثر انخفاض مستوى نهر محلي بسبب الجفاف.

وأشاروا أيضا إلى أن أحد هذه الأحجار يقع على ضفاف نهر "إلبه" (Elbe River)، الذي يبدأ في التشيك ويتدفق عبر ألمانيا.

وأضافوا أن تاريخ الصخرة يعود إلى عام 1616، وهي محفورة مع تحذير باللغة الألمانية: "Wenn du mich seehst, dann weine" - "إذا رأيتني، فابكِ"، وفقا لترجمة غوغل لهذه العبارة.

مخاوف من إغلاق تام

يشار إلى أن دراسة أجريت عام 2013، ذكر فريق من الباحثين التشيكيين فيها أن هذه النقوش حفرت خلال سنوات المشقة، وهي تحذر من عواقب الجفاف.

وأكدوا حينها أن الجفاف تسبب في ضعف المحاصيل، ونقص الغذاء، وارتفاع الأسعار، والجوع للفقراء، وقد تكرر حدوثه خلال عدة أعوام، وفقا لما نقلته صحيفة "ميامي هيرالد".

في سياق متصل، حذرت السلطات الألمانية، من أن نهر الراين، وهو أحد الممرات المائية الرئيسية في أوروبا، على بعد أيام فقط من إغلاقه أمام حركة الشحن التجارية، بسبب مستويات المياه المنخفضة للغاية الناجمة عن الجفاف، ما ينذر بأن الشركات قد تضطر إلى تقليص الأنشطة وتقليل الأحمال بشكل كبير، لأن سفن الشحن لم تعد قادرة على العمل في النهر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.