"التشتت".. تجربة روسية واعدة لاستكشاف الفضاء

خلال التجربة الأولى من نوعها بالفضاء تمت دراسة العمليات التي تحدث في السوائل الكهربائية والمغناطيسية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

أنهى علماء روس في معهد موسكو للفضاء، العمل على تجربة "التشتت"، والتي يمكن أن تساعد نتائجها في إنشاء مواد واعدة في مجال الفضاء، حسب ما أكدته الخدمة الصحافية للمعهد في تصريحات لوكالة "تاس".

وقال رائد الفضاء، ديمتري بيتلين لـ"تاس": "في الآونة الأخيرة، تم الانتهاء من تجربة التشتت، التي أجراها معهد موسكو للفضاء، على متن محطة الفضاء الدولية، لافتا إلى أن نتائج الدراسة يمكن أن تساعد في إنشاء مواد جديدة ضرورية لاستكشاف الفضاء الخارجي.

مادة اعلانية

وأجريت هذه التجربة في الفضاء لأول مرة، حيث تمت دراسة العمليات التي تحدث في السوائل الكهربائية والمغناطيسية.

وأوضح بيتلين أن "هذه مواد ذكية يمكنها تغيير خصائصها بشكل عكسي، على سبيل المثال، اللزوجة، التي يمكن أن تتغير تحت تأثير خارجي، ويمكن استخدامها في إنتاج الصمامات وماصات الصدمات وأجهزة الاستشعار.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة