الفضاء

شاهد.. نيزك "شمسي" عمره 5 مليارات سنة يخترق سطح منزل

عادة ما تحترق النيازك الصغيرة عند دخولها الغلاف الجوي، لكن الصخور الأكبر يمكن أن تصل إلى كوكبنا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

عثر على نيزك "محتمل" بغرفة نوم منزل في نيوجيرسي، بعد أن أحدث ثقبًا في السقف وترك السكان في حالة من الحيرة، على الرغم من أنهم لم يكونوا في المنزل في ذلك الوقت.

وقالت الشرطة في بلدة هوبويل إن الجسم المعدني الذي وقع في حادث يوم الاثنين يبدو وكأنه صخرة لامعة، بنحو 4 × 6 بوصات. وبدا أن الصخرة تحطمت في المنزل، واصطدمت بأرضية من الخشب الصلب، ثم "ارتدت" إلى السقف، حيث أحدثت حفرة أخرى قبل أن تسقط مرة أخرى على الأرض.

قالت سوزي كوب إن الجسم سقط عبر سطح غرفة نوم والدها نحو الساعة الواحدة بعد الظهر. وقالت كوب للإعلام المحلي: "لقد لمست القطعة وهي شبيهة بقطعة من الصخر المعدنية، وكانت دافئة".

وعلقت شرطة بلدة هوبويل على الحادث بالقول إن الصخرة مستطيلة الشكل أضرت بالمبنى، وأضافت: "اخترقت السقف ثم اصطدمت بالأرضية الخشبية قبل أن تستقر. لم يصب أحد في الحادث".

ويعمل الخبراء على التحقق من نوع الصخرة ومعرفة ما إذا كانت بالفعل من الفضاء.

وسيقوم العلماء بفحص الصخرة عن كثب، التي يبدو أن لها سطحا خارجيا متفحما وتبلغ أبعادها نحو 10×15 سنتيمترا.

وقال ديريك بيتس، كبير علماء الفلك في معهد "فرانكلين": "إنه يمكن أن يكون عمره من 4 إلى 5 مليارات سنة، وربما بقي منذ بداية النظام الشمسي".

وعادة ما تحترق الصخور الفضائية (النيازك) الصغيرة وتتفكك عند دخولها الغلاف الجوي للأرض، لكن الصخور الأكبر يمكن أن تصل إلى سطح كوكبنا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.