.
.
.
.

المغرّد "فيصل المغلوث": السعوديون نقلوا خصوصيتهم لتويتر

نشر في: آخر تحديث:

الهاشتاغات السطحية لا تعرف وقتاً، وليست مرتبطة بفئة معينة، وتجاهلها هو الحل، هذا الرأي وغيره تحدث به المغرّد "فيصل المغلوث" لـ"العربية.نت".

وجد "فيصل المغلوث"، الشاب الذي يعمل في قطاع التسويق، في "تويتر" متنفساً بعيداً عن تخصصه، حيث تفرغ في حسابه لبث المعلومات المترجمة، معتبراً أن من مزايا "تويتر" إتاحته حق المعرفة للجميع، فهو يكره الجدال ويرى أن الحياة قصيرة ولا تحتمل الخلافات.. وجاء حديثه مع "العربية.نت" كما يلي:

*لماذا يغيب تخصصك "التسويق" عن تغريداتك؟

متى ما سنحت الفرصة بالحديث عن التسويق لن أتردد للحظة، لكن آثرت تخصيص تويتر في مشاركة اهتماماتي الأخرى، والتي تتجسد في استعراض المعلومة بكافة أنواعها.

*هل وضعت هدفاً تطمح إليه عند دخولك "تويتر"؟

كما هو واضح في "البايو" الخاص بي: أبحث عن المعلومة الجديدة، ولا أتأخر في مشاركتها.

*أول تغريدة لك.. هل تتذكرها؟

إن لم أكن مخطئاً كانت عبارة عن رأي سياسي، يخصّ بداية الأزمة الليبية، وفترة ما قبل سقوط الرئيس القذافي.

شراء المتابعين

*هل فكرت في شراء المتابعين في "تويتر"؟

أستغرب من يتعامل بهذا المبدأ، وكأنه يكتب لأشباح!

*لماذا تركز في مقاطعك على العلاقات الإنسانية؟

في ظل الازدحام الشديد من الأخبار السيئة والأحداث الحزينة، جميل لو تم إبراز شيء يذكرنا بإنسانيتنا وجمالنا.

*على أي أساس تختار المقاطع؟

بطبيعة الحال القصة، ومدى تلاؤمها مع ديننا وعاداتنا وتقاليدنا.

*ما قصة المقطع الذي حذفته إدارة "تويتر" من حسابك؟

كان هناك مقطع فيديو لشاب أجنبي يروي قصة معينة في قالب إنساني وعاطفي بحت، ولاقت التغريدة انتشاراً كبيراً، إلا أن الشاب تواصل مع "تويتر" طالباً حذف المقطع، كوني قمت بترجمته ورفعه بدون أخذ الإذن منه.

*كيف تتأكد من مصداقية المقاطع التي تنقلها؟

من خلال البحث عنه أكثر أو متابعة الردود التي جاءت على المقطع في حال تم الإشارة إلى أن المقطع غير صحيح أو خلافه.

غياب المحتوى العربي

*لماذا يغيب عنك المحتوى العربي وتركز على الأجنبي؟

المجتمع السعودي تغلب عليه الخصوصية، لذلك من الصعب جداً التعاطي معه أحياناً، وأذكر أنني مرتين أشرت إلى قصص سعودية وجاءني أصحابها وطلبوا مني حذفها، لذلك أتجنب قدر الإمكان الخوض في هذا الشيء، ناهيك عن أن أي خبر سعودي أو عربي في الغالب، هو في متناول الجميع، لذلك ستجده أُشبع طرحاً وحديثاً.

*أجمل مقطع أو تغريده تفاعل معها الناس؟

#تكريم_المعلم_محمد_البطيح ، وطالبت فيه بتكريم معلم عظيم واستثنائي، والحمد لله لقي تجاوباً إيجابياً من إدارة تعليم جدة بعد ساعات من إطلاق الهاشتاغ لتقرر تكريمه بعد ذلك.

*لماذا يربط البعض بين الهاشتاغات السطحية وعطلة المدارس.. وهل أنت معهم في إسقاطاتهم؟

الهاشتاغات السطحية لا تعرف وقتاً، وليست مرتبطة بفئة معينة، وتجاهلها هو الحل.

*هل فكرت في تقديم حساب يترجم مقاطع عربية ويبثها لغير العرب؟

الفكرة غير حاضرة حالياً.

*إلى أي حد قد تجادل متابعيك في الدفاع عن مقطع قدمته لهم؟

الحياة أقصر من أن أقضيها في جدال ومن أي نوع.

*هل باتت مصداقية مشاهير التواصل على المحك بعد سقوط بعضهم في فخ الإعلانات؟

الناس على قدر من الوعي، لتدرك إذا الشخص أمسى حسابه كلوحة إعلانات فعلاً، ومع مرور الأيام سيجد أن حسابه يفقد قيمته شيئاً فشيئاً.

*تغريدة أخيرة توجهها لمتابعيك عبر هذا الحوار؟

يقول لقمان الحكيم: اشكر من أنعم عليك، وأنعم على من شكرك، فإنه لا بقاء للنعمة إذا كفرت، ولا زوال لها إذا شكرت.