.
.
.
.

طفلة سورية تحت الركام تستنجد بوالدها: بابا أبوس رجليك

نشر في: آخر تحديث:

في فصل جديد من فصول المأساة السورية اللامتناهية، أظهر مقطع فيديو تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي لحظة مؤثرة لطفلة سورية ووالدها عقب قصف نفذته طائرات النظام على أحد الأحياء السكنية، حيث كانت الطفلة تصرخ مستنجدة بوالدها لإخراجها من تحت الركام.

وبدت الطفلة، والجزء الأسفل من جسدها تحت الركام وهي تقول "بابا أبوس رجليك يا بابا"، بينما يجلس الوالد بجوارها وهو "مربط اليدين" عاجز عن فعل أي شيء لابنته.

وهب عدد من الأشخاص للمساعدة بعد أن صاح أحدهم قائلاً: "يا شباب بقدر الإمكان ساعدوا البشر".

ولم يُعرف تحديداً المدينة السورية التي شهدت الحادثة، إلا أنه يُعتقد أنها في مدينة إدلب التي تتعرض مؤخراً لغارات متواصلة من النظام السوري وروسيا.