.
.
.
.

فيديوهات مروعة لكلاب تلفظ أنفاسها.. وغضب في لبنان

نشر في: آخر تحديث:

ضجت وسائل التواصل الاجتماعي في لبنان ليل الخميس بفيديوهات مروعة لكلاب شاردة تنازع على الأرصفة، بعد أن عمد على ما يبدو عناصر في بلدية في ضاحية بيروت إلى تسميمها.

وتداول ناشطون الفيديوهات التي أظهرت عدداً من الكلاب وهي تلفظ أنفاسها الأخيرة، في مشهد مروع، متهمين بلدية الغبيري بأنها تصرفت بشكل مقزز ولا Yنساني.

وبدت الكلاب من خلال بعض المقتطفات غير مؤذية، إذ ظهر أحد عناصر البلدية يغريها بطعم، غير خائف، ما دفع العديد إلى اعتبار هذا العمل "جرماً" لاسيما وأن لبنان أصدر مؤخراً قانوناً يجرّم تعذيب الحيوانات.