دانة آل سالم عن "العاصوف": كل ثقافة فيها الزين والشين!

نشر في: آخر تحديث:

أثار دور الفنانة البحرينية دانة آل سالم في مسلسل "العاصوف" جدلاً واسعاً لكونه "لا يمثل الشعب السعودي، ولا في أي حقبة زمنية مضت"، بحسب ما قيل عنه.

الفنانة البحرينية حلت ضيفة على برنامج "تفاعلكم"، الذي تقدمه الزميلة سارة دندراوي على شاشة "العربية"، لتجيب بنفسها على ذلك قائلة إنها تتطرق إلى المواضيع الحساسة لتتكلم بالنيابة عمن لا يستطيع التكلم، مؤكدة أن كل ثقافة فيها "الزين"، و"الشين".

وصرحت أنها توافق على الأدوار "الصعبة"، لتجرب قدراتها، وتؤثر على المشاهدين، بحيث تعتبر نفسها "سفيرة" لمن يأتي من خلفية "مختلفة".

أما عن "شعرها"، الذي أثار تساؤلات الجمهور عن كونه "طبيعياً" أم" باروكة"، فأوضحت: "هذه جينات، أشكر الوالد والوالدة"، وهو ما أكدته الزميلة سارة قائلة: "أنتِ جاوبتي الجواب الصح والفعلي.. اللي عنده جينات كويسة، يعني خلاص".

ورداً على إن كانت ستشارك في الأجزاء المقبلة من "عاصوف"، أكدت أن الشخصية التي تلعبها ستتطور فيما بعد، وأن هناك إمكانية تغيير وجهة النظر لاحقاً.

تدور أحداث مسلسل "العاصوف" حول تفاصيل المجتمع السعودي من عام 1970 حتى عام 1975، وهو من بطولة ناصر القصبي، دانة آل سالم، عبد اﻹله السناني، ريم عبدالله، حبيب الحبيب، وآخرين، ومن تأليف الراحل عبدالرحمن الوابلي، وإخراج المثنى صبح.

يذكر أن دورها في العاصوف لم يكن الأول من نوعه، حيث قدمت دورا جريئا أيضاً في مسلسل "شوية أمل" (2011) مؤدية مشهد "اغتصاب"، لتكون أول ممثلة خليجية تمثل هذا النوع من المشاهد.