.
.
.
.

"دهشة هستيرية".. بكاء ونحيب استقبلا ميسي!

نشر في: آخر تحديث:

نشر حساب نادي برشلونة الرسمي على تويتر، قبل أيام قليلة "فيديو" مؤثر لطفل لم يتمالك نفسه حين رأى النجم الأرجنتيني ليونيل #ميسي في المطار أثناء عودة الفريق الكاتالوني، فخانته دموعه، وانفجر باكياً لمقابلته "بطله".

ودفعت ردة فعل الطفل "الهستيرية" ميسي إلى العودة إليه مجدداً والتقاط صورة تذكارية معه بعد أن وقّع على قميصه.

وبدا الطفل شديد التأثر غير قادر على السيطرة على مشاعره، وبكائه لدى رؤية ميسي، حتى أنه استمر في "انتحابه" بين ذراعي والده الذي حاول التخفيف عنه، بعد رحيل اللاعب الأرجنتيني.

وكتب النادي فوق الفيديو الذي أرفقه بالتغريدة، "حين تغمرك العواطف والمشاعر لدى رؤية مثلك الأعلى!"