.
.
.
.

بعد أزمة "الفيديو الفاضح".. وردة يعتذر وصلاح "يعلق"

نشر في: آخر تحديث:

قدم عمرو وردة اعتذاره بعد أزمة استبعاده من تشكيلة مصر المشاركة في كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم، بينما أكد نجم المنتخب المصري وليفربول الإنجليزي محمد صلاح ضرورة حصول كل إنسان على فرصة ثانية، فيما يبدو أنه رد فعل تجاه أزمة زميله.

ونشر وردة فيديو في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس في حسابه الرسمي في "فيسبوك" قال فيه: "أنا باعتذر من اللي حصل مني وباعتذر لأهلي وبعتذر للاعبين وباعتذر للجهاز الفني، وأي حد زعلان مني ما يضايقش
مني وأي حد ضايقته قبل كده ميزعلش مني أنا أسف".

وأضاف: "أوعدكو إن شاء الله الفترة الجاية كل حاجة تبقى كويسة ومعملش أي حاجة تانية تضايق أي حد مني. أنا آسف تاني".

وأثار وردة جدلاً خلال الأيام القليلة الماضية بعدما اتهمته عارضة أزياء بملاحقتها عبر "إنستغرام".

وساءت الأمور عندما اتهمته فتاة مكسيكية بإرسال فيديو إباحي، وهو الأمر الذي نفاه اللاعب المصري.

وقال وردة في تصريحات، نقلها موقع صحيفة "الشروق" المصرية: "الفيديو المنتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي مفبرك من قبل أحد الأشخاص. لا أعرف لماذا فعل ذلك.. قام بوضع صورتي على وجه شخص آخر في فيديو منتشر عبر وسائل التواصل. أكرر الفيديو مفبرك ولا أعلم لماذا يحدث ذلك في الوقت الحالي".

وفي ردة فعل تجاه أزمة وردة، كتب نجم المنتخب المصري وليفربول الإنجليزي محمد صلاح تغريدة باللغة الإنجليزية في حسابه في "تويتر" بعد الفوز 2-صفر على الكونغو الديمقراطية، أمس الأربعاء، جاء فيها: "يجب معاملة المرأة بأقصى درجات الاحترام. لا تعني لا.. هذه الأشياء يجب أن تظل مقدسة.. أعتقد أيضاً أن الكثيرين من الذين يرتكبون الأخطاء يمكن تغييرهم إلى الأفضل ولا يجب إرسالهم إلى المقصلة. فتلك أسهل طريقة للخروج".

وأضاف "نحن بحاجة للإيمان بوجود فرصة ثانية.. نحتاج إلى توجيه وتثقيف. التجنب ليس حلاً".

وأشار هاني أبو ريدة، رئيس الاتحاد المصري، أن استبعاد صانع لعب نادي أتروميتوس اليوناني من تشكيلة الفريق جاء "في إطار الحفاظ على حالة الانضباط والالتزام والتركيز التي عليها الفريق".

لكن وردة تلقى دعم زملائه، إذ أشار أحمد المحمدي بالرقم 22 التي يرتديه زميله، بعد تسجيله هدف مصر الأول ضد الكونغو الديمقراطية.

وقال المحمدي بعد المباراة: "إشارتي بعد الهدف من أجل التعاطف مع زميلنا عمرو وردة.. يجب ألا نحاسب اللاعب على تصرفاته خارج الملعب.. كلنا سنقف بجوار وردة وسندعمه لأنه منا".

ورفع باهر المحمدي لاعب الإسماعيلي قميص وردة بعد المباراة.

لكن يبدو أن الأمر لن يتوقف عند هذا الحد، إذ أشارت وسائل إعلام مصرية إلى أن لاعبي المنتخب طلبوا الاجتماع مع مسؤولي الاتحاد المصري لحثهم على إعادة النظر في قرار استبعاد وردة.