.
.
.
.

شاهد جزائرياً ينقذ طفلة سورية من موت محقق بتركيا

نشر في: آخر تحديث:

حقق فيديو يظهر شابا جزائريا تلقف بيديه طفلة سورية إثر سقوطها من الطابق الثاني في أحد مباني اسطنبول، انتشارا كبيرا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إذ وصف مستخدمون كثر هذه الخطوة بأنها "عمل بطولي" أنقذ الفتاة من موت محقق.

وخرجت الفتاة الصغيرة سالمة من هذه الحادثة التي وقعت الخميس الماضي في حيّ شعبي في منطقة الفاتح في الشقّ الأوروبي من اسطنبول. غير أن وكالة أنباء دوغان التركية لم تنشر الفيديو سوى هذا الأسبوع.

وكان الشاب الجزائري فوزي الزباط البالغ من العمر 17 عاما يتجوّل في الشارع عندما تنبّه للطفلة ضحى محمد البالغة من العمر سنتين وهي تلعب على حافة نافذة في شقة من دون مراقبة.

ويظهر التسجيل المصوّر الشاب وهو ينذر المارة قبل أن يقف تحت النافذة على سبيل الاحتياط. وبعد بضع ثوان، تهوي الفتاة من النافذة ويتلقفها الشاب قبل أن تسقط أرضا.

وسرعان ما انتشرت هذه التسجيلات التي التقطتها كاميرا مراقبة عبر مواقع التواصل الاجتماعي. لكن ذلك لم يؤثر بتاتا على الشاب الجزائري الذي وصفته وسائل الإعلام التركية بالبطل.

وقال الشاب لوكالة أنباء دوغان: "كنت أمشي في الشارع عندما رأيت الفتاة الصغيرة. والحمد الله أنني أمسكت بها عندما سقطت".