لبنانية تركل عنصر أمن مسلحاً.. "عسكر على مين"

نشر في: آخر تحديث:

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو لفتاة تركل أحد مرافقي الوزير وعضو الحزب التقدمي الاشتراكي، أكرم شهيب، الخميس، بعد أن قام بإطلاق النار في الهواء ضد متظاهرين قطعوا طريقاً كان يسير فيه في العاصمة بيروت.

كما انتشرت لقطات للركلة بطريقة رسومات مع تعليقات "نحنا الشعب.. الخط الأحمر" و"عليهم".

ولاحقاً اعتذر الوزير شهيب عن إطلاق النار، وفقاً لما نقلته الوكالة اللبنانية، موضحاً أن "مجموعة من الشبان اعترضوا سيارته خلال عودته مع زوجته وابنته من مكتبه في وسط المدينة، ونزل أحد المرافقين لفتح الطريق فعمد أحد المتظاهرين على ضربه على رأسه، فعمد المرافق إلى إطلاق النار في الهواء".

وكان آلاف المتظاهرين احتشدوا في شوارع العاصمة اللبنانية، بيروت وعدة مدن أخرى، احتجاجاً على فرض ضريبة على الاتصال عبر تطبيق واتساب، قبل أن تتراجع الحكومة عن قرارها مع استمرار الاحتجاجات المطالبة بـ"إسقاط النظام".

واستمرت التظاهرات حتى ساعات الصباح الأولى، الجمعة، حيث تم قطع العديد من الطرقات في العاصمة وضواحيها. وأعلنت وزارة التربية إيقاف الدراسة الجمعة في كافة المدارس والجامعات. كما أعلنت رابطة موظفي القطاع العام الإضراب.

بدورها أعلنت هيئة المصارف إقفال جميع البنوك الجمعة، نظراً للأوضاع الأمنية.