.
.
.
.

صور أثارت استياء.. رأس مواطن عراقي تحت حذاء عسكري

نشر في: آخر تحديث:

أثارت صور قيل إنها سربت من داخل مركز شرطة بمحافظة صلاح الدين العراقية استياء واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما أظهرت ضابط تحقيق يعذب مواطنا ويهينه.

وكشفت الصور ضابطاً يضع قدمه فوق رأس شاب ممدد على الأرض يحاول حماية وجهه بكفيه، وبحسب المعلومات المتداولة كان الشاب قد دخل مستشفى في المحافظة لإيصال علاج لوالده حين اقتاده ضابطان مسؤولان (أحدهما من ظهر في الصور)، واعتقلوه في مركز الشرطة.

وبحسب المرصد العراقي لحقوق الإنسان الذي نقل الواقعة، لافتا إلى أن الضابط الظاهر في الصورة هو أحد منتسبي مستشفى القادسية في تكريت، وقد انتشر صورة أخرى لمواطن آخر يعامله الضابط ذاته بنفس الطريقة.

في المقابل، لم تتأكد صحة المعلومات المتداولة حول الصور، كما لم تصدر وزارة الداخلية العراقية أي بيان حول الواقعة.

إلى ذلك، أثارت الصور استياء وجدلا واسعين على مواقع التواصل بسبب المعاملة المهينة للشاب، فيما ناشد رواد وزارة الداخلية للتدخل والتحقيق لكشف ملابسات الواقعة ومعاقبة الضابط.