أرمينيا و أذربيجان

فيديو آخر..مرتزقة تركيا بلباس الجيش الأذري وعلامة الذئب

وبينما كان أحدهم يقول بالعربية "تحرير"، في إشارة إلى المعارك الجارية في إقليم ناغونو كاراباخ المتنازع عليه والذي يقطنه انفصاليون أرمن، رفع إشارة الذئب الرمادي التي يستعملها اليمين المتطرف في تركيا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

طفا إلى السطح مجدداً خلال الساعات الماضية فيديو جديد لمقاتلين سوريين في أذربيجان.

وأظهر المقطع الذي انتشر بين السوريين على مواقع التواصل عدداً من المرتزقة بلباس الجيش الأذربيجاني، يشيرون إلى يافطة على الحدود مع إيران.

وبينما كان أحدهم يقول بالعربية "تحرير"، في إشارة إلى المعارك الجارية في إقليم ناغونو كاراباخ المتنازع عليه والذي يقطنه انفصاليون أرمن، رفع إشارة الذئب الرمادي التي يستعملها اليمين المتطرف في تركيا.

وكان فيديو آخر انتشر أمس ظهر فيه مقاتل سوري بإحدى المناطق في كاراباخ، يستعرض الجثث، ويكيل للقتلى الذين بدوا على الأرض بلباسهم العسكري، الشتائم والأوصاف المبتذلة.

أوضح مصور المقطع أنه من مجموعة أبو زيد، التي تقاتل ضمن لواء الفاروق التابع لفرقة الحمزة.

وقود في حروب تركيا

يذكر أن المرصد السوري لحقوق الإنسان كان أكد في أكثر من تقرير نقل تركيا لعناصر من الفصائل الموالية لها في سوريا إلى أذربيجان للقتال في إقليم ناغورنو كاراباخ المتنازع عليه مع أرمينيا، والذي يشهد منذ 27 سبتمبر الماضي اشتباكات عنيفة خفت حدتها السبت مع الإعلان عن التوصل إلى هدنة تخللتها خروقات عدة خلال الساعات الماضية.

كما أوضحت إحصائيات المرصد أن أكثر من 588 مقاتلاً من الفصائل السورية الموالية لأنقرة، قتلوا في المعارك خارج الأراضي السورية، وفي حروب لا ناقة لهم فيها ولا جمل.

فقد قتل 481 منهم في ليبيا و107 في إقليم ناغورنو كاراباخ الساعي للانفصال عن أذربيجان، فضلاً عن إصابة وفقدان الاتصال بالمئات منهم، بعد أن حولتهم المخابرات التركية إلى مرتزقة، في استغلال ولاء تلك الفصائل الكامل لتركيا، بالإضافة للإغراء المادي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.