.
.
.
.
الانتخابات الأميركية

رصد اسم ترمب في رسالة تهنئة من جونسون إلى بايدن

تسنت رؤية كلمتي "ترمب" و"الولاية الثانية" بشكل خافت في خلفية التغريدة التي نشرها جونسون بعد إعلان بايدن فائزاً

نشر في: آخر تحديث:

لاحظ مراقبون سياسيون يتمتعون ببصر حاد أمس الثلاثاء شيئاً غير عادي في تغريدة من رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون لتهنئة الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن بمناسبة فوزه في الانتخابات، ألا وهو شبح رسالة بديلة لتهنئة دونالد ترمب.

وقد تسنت رؤية كلمتي "ترمب" و"الولاية الثانية" بشكل خافت في خلفية التغريدة التي تم نشرها يوم السبت في حساب "تويتر" الخاص برئيس الوزراء البريطاني بعد فترة وجيزة من إعلان بايدن فائزاً في الانتخابات الرئاسية الأميركية.

وأنحت الحكومة البريطانية باللائمة في هذا الأمر على "خلل تقني".

الصورة التي نشرها جونسون بد تعديل ألوانها
الصورة التي نشرها جونسون بد تعديل ألوانها

وقالت الحكومة في بيان "كما قد تتوقعون، تم إعداد بيانين مسبقاً لنتائج هذه الانتخابات شديدة المنافسة. خطأ تقني أدى إلى أن أجزاء من الرسالة البديلة كانت مدرجة في الخلفية".

وكانت علاقة جونسون وترمب وثيقة، على الرغم من خلافات الزعيمين بشأن قضايا رئيسية مثل تغير المناخ والاتفاق النووي الإيراني.

وجاء في الرسالة التي بعث بها جونسون السبت "تهانينا لجو بايدن على انتخابه رئيساً للولايات المتحدة ولكامالا هاريس على إنجازها التاريخي. الولايات المتحدة هي أهم حليف لنا، وأتطلع إلى العمل معاً بشكل وثيق بشأن أولوياتنا المشتركة، من تغير المناخ إلى التجارة والأمن".

الصورة التي نشرها جونسون
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة