ريهام سعيد تعذب ثعلباً أمام الكاميرات.. وحملة غضب تلاحقها

سرعان ما نشرت "قناة النهار" اعتذاراً للجماهير عن الحلقة ومحتواها وأعلنت حذفها من جميع المنصات

نشر في: آخر تحديث:

موجة كبيرة من الغضب استقبلت حلقة جديدة من برنامج المذيعة ريهام سعيد "صبايا الخير" بعد توقف دام مدة عامين.

الحلقة التي عرضت أمس الأربعاء، أعقبتها حملات لإيقاف البرنامج ومحاكمة سعيد والتي اعتادت على حملات الهجوم والمحاكم بسبب حلقاتها المثيرة للجدل على مدار سنوات.

هذه المرة طلّت ريهام سعيد على جمهورها بحلقة موضوعها "صيد الحيوانات"، قامت فيها بضرب وتعذيب ثعلب صغير مكبل حتى انهمرت دموعه أمام الكاميرات، الأمر الذي دعا جمعيات حقوق الحيوان المختلفة للاعتراض على الحلقة وشن حملات شارك فيها عدد كبير من الجماهير التي تأثرت بالمشهد الصعب مطالبين بمعاقبة سعيد وإيقاف البرنامج.

وسرعان ما نشرت "قناة النهار" اعتذاراً للجماهير عن الحلقة ومحتواها، وأعلنت حذفها من جميع المنصات.

كما أوضحت القناة أن هدف الحلقة كان تسليط الضوء على نشاط صيد الحيوانات في مصر وتصديرها للخارج.

و أضاف بيان القناة: "نقدر غضب رواد مواقع التواصل الاجتماعي على مشهد الصيد".

يذكر أن ريهام سعيد كانت قد توقفت عن تقديم برنامج "صبايا الخير" في أغسطس 2019 بعد صدور قرار من المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام بمنع ظهورها في جميع وسائل الإعلام المرئية والمسموعة بسبب تصريحاتها المسيئة عن أصحاب الوزن الزائد.

كما تعرض برنامج "صبايا الخير" للإيقاف عدة مرات سابقة بسبب حلقات أثارت غضب الجماهير، كان من بينها حلقة "الاتجار بالأطفال"، وحلقة أخرى اعتبرها الجمهور إساءة للسوريين، كما بدأت الهجمات والحملات القضائية ضد ريهام سعيد قبل سنوات بحلقة شهّرت فيها بفتاة تعرضت للتحرش وصل بها الأمر إلى انسحاب الرعاة من رعاية البرنامج.