.
.
.
.

اعتقالات تطال محل أقمشة بإيران.. والهدف: "عارضات أزياء"

السلطات أغلقت المحل حتى إشعار آخر والمتهمون قيد التحقيق

نشر في: آخر تحديث:

انشغلت الأوساط الإعلامية في إيران ووسائل التواصل الاجتماعي بخبر إلقاء القبض على عارضات أزياء، ووضعهم قيد التحقيق.

فقد أعلن المدعي العام في مدينة مهاباد التابعة لمحافظة أذربيجان الغربية، شمال غربي إيران، مهراب بور أكبر، عن اعتقال 4 عارضات أزياء وصاحب محل لبيع الأقمشة في هذه المدينة.

وفي تصريح أدلى به إلى وكالة أنباء "إرنا"، أوضح بور أكبر أن النساء المعتقلات "شاركن في حفل افتتاح المحل كعارضات أزياء"، مشيراً إلى أن السلطات قد أغلقت المحل المذكور حتى إشعار آخر وأن قضية هؤلاء الأشخاص "قيد التحقيق حاليا".

فيما لم يذكر المدعي العام تفاصيل أخرى حول التهم وما إلى ذلك.

قيد الملاحقة القضائية

بيد أن أكبر تايوغ، مسؤول العلاقات العامة في محكمة أذربيجان الغربية، كان كشف في وقت سابق عن إغلاق المحل واعتقال صاحبه، وقال إن المتورطين الآخرين تم تحديدهم وأنهم قيد الملاحقة القضائية.

كما أوضح المسؤول القضائي أن هذا المحل التجاري متهم بـ"عدم مراعاة الأعراف والشروط، والقيام بالدعاية غير القانونية، ومشاركة النساء دون التقيد بالتعليمات".

صورة من فيديو العارضات
صورة من فيديو العارضات

فيديوهات لافتتاح المحل

يذكر أن وسائل التواصل الاجتماعي كانت تداولت خلال اليومين الماضيين، مقاطع فيديو من حفل افتتاح محل لبيع الأقمشة في مدينة مهاباد بمشاركة نساء.

وقد نفذت السلطات حملات اعتقالات واسعة خلال الأشهر الأخيرة لنفس السبب، وأغلبها طالت عارضات أزياء.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة