.
.
.
.

مشاهد صادمة.. إنقاذ رضّع وأطفال من فيضانات قاتلة بالصين

الفيضانات قتلت 33 شخصاً على الأقل بالإضافة إلى وجود مفقودين

نشر في: آخر تحديث:

مع استمرار الفيضانات في عدد من مناطق الصين، انتشرت مقاطع فيديو صادمة أثناء إنقاذ سكان مقاطعة خنان بعد أن غمرت المياه منازلهم، ومن ضمنها مقاطع لإنقاذ أطفال من مختلف الأعمار وحتى رضّع .

فقد أظهر أحد المقاطع رجل إطفاء وهو يحمل طفلاً رضيعاً إلى أحد القوارب، الذي امتلأ بالناجين رجالاً ونساء في المقاطعة.

وتم إجلاء سكان عدة قرى تضررت من الفيضانات في المقاطعة ببناء جسر طوارئ على متن قوارب خلال الليل لإنقاذ أكبر عدد من الأشخاص.

وكانت الفيضات قد قتلت 33 شخصاً على الأقل في مدينة تشنغتشو عاصمة المقاطعة، وسط الصين والتي دمرتها عاصفة، أمس الخميس.

كما، تحولت الشوارع إلى أنهار وتقطعت السبل بالناس في الشقق والمكاتب والفنادق والمنازل الريفية في عشرات المدن والبلدات.

وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أن ثمانية أشخاص آخرين ما زالوا في عداد المفقودين في الفيضانات.

يشار إلى أن شينشيانغ شهدت أعنف هطول للأمطار في التاريخ المسجل، بأكثر من 25 سم (9.8 بوصات) في 19 ساعة بين ليلة الأربعاء وبعد ظهر الخميس، وفقًا لوكالة الأرصاد الجوية بالمدينة. وحثت الحكومة المحلية الناس على عدم مغادرة منازلهم ما لم يكن ذلك ضروريًا.

فيضانات الصين (أ ف ب)
فيضانات الصين (أ ف ب)

كذلك، لجأ السكان إلى وسائل التواصل الاجتماعي لطلب المساعدة، حيث فاضت البحيرات والأنهار وانقطعت المياه والكهرباء.

وشهدت مدينة تشنغتشو، التي يبلغ عدد سكانها 12 مليون نسمة، ظروفًا أكثر جفافاً يوم الخميس، رغم بقاء أجزاء كبيرة من المدينة تحت الماء.

فيضانات الصين (أ ف ب)
فيضانات الصين (أ ف ب)

وإلى جانب الفيضانات التي ملأت محطات مترو الأنفاق، وأدت لتعطل حركة القطارات، أدت الأمطار أيضا إلى انهيار طرق وتعطل النقل الجوي.

كما انقطعت إمدادات المياه والكهرباء والغاز وتم إنشاء أكثر من 40 موقعا مؤقتا في المدينة لتوفير المياه النظيفة.